اختبارات سيدتي

هل تعرفان كيف تحلمان معا؟

كزوجان، قد تختلف أولوياتكما من وقت لآخر، ولكن الرؤية المشتركة مهمة. لمعرفة إن كنت أنت وشريكك تحلمان معا أجيبي عن الأسئلة التالية بصدق. 

1.
غالبا ما يشترك الأزواج بالمبادئ الأساسية، من أين تنبع مبادئك؟
تربيتك
شخصيتك
ثقافتك وبيئتك الاجتماعية
خبراتك
2.
أنت عابسة وشريكك قلق، تبررين بأنك:
لديك الكثير لتفعلينه
أمك ضايقتك مرة أخرى
تشعرين بالانزعاج لعدم استماعك لشريكك
تعتقدين أنه يجب على كلاكما التحدث معا
3.
إن قمت بترتيب أولوياتك، فستكون:
التعاون معا أمر ضروري
النظام يجب أن يأتي أولا
الاستماع لبعضكما هو المفتاح الأساسي للمضي قدما
تأخذين خلفيتك العائلية بعين الاعتبار
4.
حصلت على ترقية
تطيرين من الفرحة وتتفاجئين
تقدمين لفريقك شرابا كجزء من تقديرك وشكرك لهم
تتوترين وتشعرين بالتوعك
تعتقدين أنك عملت جاهدة وتستحقينها
5.
مهارة التواصل بين الزوجين مهمة جدا، أنت تميلين إلى:
التكلم عن ما تشعرين به
انتقاد بعضكما البعض
تلتزمين بالحقائق
تدعين الطرف الآخر يتكلم أولا
6.
خرجتي مع شريكك لتناول الطعام ولكن مطعمكي المفضل محجوز كاملا:
تعبسين لعدم تمكنك من القيام بما ترغبين به
تجدون مطعما أفضل
تعودون للمنزل وتشعرين بالأسف
تدخلون بكل الاحوال وترين إن كان بإمكانك الحصول على طاولة
7.
لتبدئي الحوار على العشاء
تذكرين الجميع بمدى الشعور الايجابي الذي اجتاح البلاد خلال الزفاف الملكي العام الماضي
تتحدثين عن روعة طبخ زوجك
تتحدثين عن الأعمال الفنية في العشرينات والتي يجب أن يراها الجميع
تتحدثين عن صعوبة ابعاد الأطفال عن ألعاب الفيديو
8.
والدتك تقول أنه في صغرك كنت:
تألفين القصص
تحبين تسلية الجميع
غالبا ما كنت حزينة
دائما كان لديك الكثير لفعله
9.
ما أكبر مخاوفك؟
التقدم بالعمر
الملل
اكتشاف أمرك
ان لا يكون لديك وقت كاف
10.
كزوجين تتعرضان للمشاحنات
هكذا هي الحياة أليس كذلك؟
ليس كثيرا
عدة مرات
ساعدتنا هذه المشاحنات على المضي قدما
11.
في كل منكما عيوب و هي:
عذر للاستغراق في الحديث عن بداية علاقتكما
مصدر للمشاكل الدائمة
ما يجعل علاقتكما مميزة
فروقات بينكما تتقبلينها
12.
تلتقين بزوجين سعيدين:
لا تعتقدين أنهما سعداء لهذا الحد
تتساءلين عن الأسرار التي يخفيانها
تغارين
تفرحين لهما

اختياراتك هي:

A: 0
B: 0
C: 0
D: 0
E: 0
التالي السابق رجاءا، يجب أن تختار إجابتك

نتيجة إجاباتك هي ...

معظم إجاباتك A: 

 

أنت تعيشين في الماضي

 ربما تشعرين بالحنين إلى أيام الماضي، ما يمنعك من التفاؤل بالمستقبل القادم، فقد يكون سبب تأخرك أفراد عائلة كثيرو التدخل، أو شريك سابق لا تزالين على تواصل معه. 

بلا شك انك مررت في فترات اختبار كانت كفيلة بزعزعة ثقتك بنفسك قد يكون الأمر حدثا صعبا في طفولتك أو انفصال سابق في علاقة. مهما كان، فإنه يعوقك في حين يجب ان تتقدما فيه نحو المستقبل معا. 

يبني الأزواج علاقتهما على دينامية معينة قد يؤدي الحياد عنها إلى التأثير سلبا على العلاقة، فربما عليك البحث عن ما يربطك بالماضي والعمل على حله وبمساعدة اختصاصي لو استلزم الأمر. المهم أن تتواصلي مع أحلامك لتتمكنا من رعايتهما معا كشريكين. 

 

معظم إجاباتك B: 

 

انت عالقة في الحاضر

ساعات النهار لا تكفيك والأسابيع تمر بلمح البصر. قد تكون وظيفتك متطلبة، أو أنك مسؤولة عن رعاية طفل أو عائلة صغيرة. إن وجود الكثير من المطالب أمر شائع في وقتنا،  وغالبا ما يتدخل في أحلام الزوجين للمستقبل. 

لديك الكثير من المخططات ولكنها منتشرة هنا وهناك فأنت ترغبين ببيت أكبر  وبالذهاب في إجازة وفي العمل الجاد للحصول على ترقية، أحيانا قد تتسبب هذه المشاريع بمشاكل عندما تتدخل بمجرى علاقتك، وتتطفل على وقتك الحر المتاح. 

من المهم أن تحلما معا، فهذا يعمل على بناء الاستقرار والسعادة. وإيجاد الوقت في جدولكما المزدحم سيتيح لكما احضار أحلامكما لأرض الواقع لتنظيم كيف ستعملان معا. 

 

معظم إجاباتك C: 

 

تركزين على أحلام شريكك 

تحشدين القوة لتحقيق هدف مشترك. قد تفكرين في الانتقال أو العمل خارجا، أو عقد حدث مشترك معا، أنت تؤمنين في الأحلام، وهي أهم خطوة نحو التحقيق. 

ومع هذا كوني حريصة من عدم دعم أحلام شريكك على حساب أحلامك الخاصة. فبين الأزواج هناك فرد واحد فقط يهيمن على العلاقة ويقودها، فلا تنسي احتياجاتك الخاصة وتأكدي أن تخرجي من الموضوع بفائدة لك بالاضافة إلى الشعور بالإنجاز بغض النظر عما تفعلينه. إن لم تكن هذه الحالة فاسعي نحو التوازن، ويجب أن تأخذ أحلام ومواهب كل شخص في الحسبان. 

معظم إجاباتك D: 

 

أحلامك ترسخ علاقتك 

علاقتك تتمحور حول "من أنتما" بدلا من ما لديك حقا،  أنت تمتلكين دينامية صحية وعاطفية، و هو أمر جيد لاستكشاف أحلامكما التي تتحمسان بشأنها والسعي لتحقيقها. 

علاقتكما قائمة على الحلم بمشاريع معا، والسعي نحو تحقيقها، أنها مثل لعبة الصغار، " عندما أكبر سأكون..." فأنت لم تفقدي القدرة على تصور المستقبل والآن كراشدة لديك القدرة على تحقيق الأهداف. استفيدي قدر المستطاع من الأمور المشتركة بينكما، من موسيقى وهوايات أو حتى مجرد حبكما لمساعدة الآخرين . احرصي أن يستمر كلاكما في المشاركة في رؤيتكما المشتركة بغض النظر عما ترغبون فيه. 

معظم إجاباتك E: 

X