الرياض. لما هودلي

انتخبت عضوة مجلس الشورى السعودي، وعضوة الاتحاد البرلماني الدولي، هدى بنت عبدالرحمن الحليسي، في شهر مارس 2016 لتكون عضوة في اللجنة التنسيقية للنساء البرلمانيات، ونائبة لرئيس اللجنة، لتكون بذلك أول سعودية تحصل على منصب في هيئات الاتحاد البرلماني الدولي، وقد تم انتخابها نائباً لرئيس اللجنة المشرفة على الاجتماع المقبل، الذي سيعقد في جنيف في أكتوبر من العام الحالي 2016، ويضم نحو 70 دولة وفقاً لما ذكرته صحيفة عكاظ.
جدير بالذكر، أن هدى الحليسي، من النساء الرائدات في المجتمع السعودي، ومن أوائل النساء اللاتي حصلن على عضوية في مجلس الشورى السعودي.

يذكر أن اللجنة التنسيقية للنساء البرلمانيات في الاتحاد البرلماني الدولي تتكون من 10 أعضاء يمثلون المجموعات الجيوسياسية بالاتحاد، حيث إن هدى الحليسي ممثلة للمجموعة العربية في اللجنة.

التعليقات