دبي - أحمد النجار

استغنت جامعة الإمارات عن الكتاب الورقي كأداة للتعليم التقليدي، حيث استحدثت مؤخراً طريقة جديدة لتعليم اللغة العربية باستخدام جهاز الآيباد؛ ليحل بديلاً للطالب الجامعي لمواكبة تطلعاته ولغته، وقد استعرضت عائشة الشامسي، رئيسة قسم اللغة العربية، في جامعة الإمارات، فكرة مشروع التعليم بواسطة جهاز «آيباد»، ضمن ندوة تضمنت تجارب ناجحة في تعليم اللغة العربية.
مشيرة إلى أن قسم اللغة العربية في الكلية الجامعية، بجامعة الإمارات، يعمل حالياً على إعداد منهج مصمم على الآيباد يواكب حاجة الطالب الجامعي للغة تواصلية يحتاجها خلال دراسته الجامعية، مع مراعاة إعطاء الطالب دوراً كبيراً في التعلم، ومحاولة تشجيعه على الابتكار والإبداع.

التعليقات