اختراعات قد لا تعلمين أنها من ابتكار امرأة

، ليس بسبب عجز النساء عن الابتكار والاختراع، ولكن لأن قوانين بريطانيا والولايات المتحدة كانت تمنع المرأة من امتلاك أي شيء وخاصة الأفكار وبراءات الاختراع، كما كانت المرأة محرومة من التعليم، وبعض النساء تعرضن للسخرية لدى طلب المساعدة من الرجال لتنفيذ أفكارهن، وفي عام 1809، كان تاريخ حصول أول امرأة على براءة اختراع تم تسجيله باسمه وليس باسم أحد ذويها، حيث  طوّرت الأميركية "ماري كيس" طريقة لحياكة قبعاتٍ باستخدام القش، وساهمت في تحسين اقتصاد إنجلترا في ذلك الوقت، وبذلك فتحت ماري الطريق أمام عدد هائلٍ من النساء المخترعات؛ ليحصلْن على التقدير، وفيما يأتي بعض الاختراعات المميزة التي قدمتها عقول نسائية وساهمت بها في تنمية المجتمع، وتم تسجيل براءة اختراع لهن.

 

سائل تصحيح أخطاء الحبر  Liquid Paper

كانت  Bette Nesmith Graham  كاتبة على الآلة الكاتبة، بعد أن فشلت في إتمام المرحلة الثانوية، فقادها فشلها إلى العمل في مجال السكرتارية إلى أن أصبحت السكرتير التنفيذي لرئيس سلسلة بنوك تكساس للائتمان عام 1950 حين خرجت الآلة الطابعة الكهربائية إلى النور، فكانت تضطر هي ومن يستخدم تلك الآلة إلى إعادة كتابة صفحات كاملة مرات بسبب خطأ بسيط جداً، حيث يصعب التصحيح بتلك الآلات بسبب طبيعة التصميم، وفي أحد الأيام شاهدت بتي عمال البنك أثناء طلاء لوحة إعلانية على نافذة البنك، ولاحظت قيام العمال أثناء حالة الخطأ القيام بإضافة طبقة جديدة من الطلاء الذي يحتوي على الخطأ لتغطيته، وسألت نفسها لماذا لا أطبق نفس الفكرة على أخطاء الطباعة، وهكذا كان، فقامت باستخدام خلاط المنزل لخلط الماء ببعض أنواع الطلاء، ثم أخذت الخليط إلى المكتب، وأصبحت قادرة على إصلاح أخطاء الطباعة بكل سهولة باستخدام فرشاة رسم مائية، وبعد ذلك بفترة قصيرة بدأت زميلاتها في العمل يطلبن منها الوصفة السحرية، ثم ما لبثت أن تم فصلها من عملها بسبب قضائها الكثير من الوقت في توزيع الخلطة السحرية التي أطلقت عليها اسم  Mistake out ، وأمضت بعدها فترة من الوقت في منزلها قامت أثناءها بإدخال تعديلات على اختراعها، وأطلقت عليه اسم «الورق السائل» وحصلت على براءة الاختراع عام 1958.

 

غسالة الأطباق  Dishwasher

قد يخطر ببالنا أن تكون مخترعة غسالة الأطباق Josephine Cochrane  امرأة عانت من الأمر، واهترأت يداها من الماء والصابون، لكن صاحبة براءة اختراع أول غسالة أطباق في العالم لم تكن كذلك، بل على العكس كان الدافع وراءها إحباطها بسبب كثرة الأطباق الفاخرة التي كانت تكسرها خادمتها أثناء الجلي.

وبعد أن كانت جوزفين من الشخصيات الاجتماعية المعروفة والمرفهة، توفي زوجها عام 1883 وورثت عنه ديناً كبيراً، فبدأت البحث عن طريقة تحافظ فيها على الأطباق الثمينة التي ورثتها من الكسر بدلاً من بيعها، فابتكرت آلة تعمل على ضغط الماء القوي، وحصلت على براءة اختراعها عام 1886 فيما بعد.

 

حفّاظات الأطفال  Waterproof Diapers

استغلت Marion Donovan  الخامات التي تصنع بها ستائر الاستحمام لصنع حفاظات الأطفال غير القابلة للبلل عام 1951 وقامت بتسجيل براءة الاختراع، وبعدها بأعوام قامت ببيع حقوق الاختراع مقابل مليون دولار لشركة تدعى keko وكان عام 1961 ميلاد الشركة الشهيرة بامبرز.

 

أجهزة مقاومة  التّلوث  Anti Pollution Devices

عندما كانت الثورة الصناعية في أوجها بمدينة مثل نيويورك، حيث عاشت Mary Walton، كان من نتائجها المباشرة الهواء الملوث والضوضاء في كل مكان، وكان ذلك دافعاًً لماري للبحث عن حلول لتلك المشاكل بدلاً من ترك المدينة، فقامت ماري في عام 1879 بتطوير نظام لتنقية الأدخنة المنبعثة من المصانع بتمريرها عبر خزانات ماء، حيث تقوم بترسيب المواد الكيميائية الموجودة في الدخان، ثم تصريف المياه الملوثة في مصارف الصرف الصحي للمدينة، وفي عام 1891 سجلت ماري براءة اختراع أخرى لابتكار نظام لتقليل الضوضاء الناجمة عن القطارات، وذلك بإحاطة السكك الحديدية بالخشب المحشو بالقطن والرمال، حيث تعمل هذه الطريقة على امتصاص الاهتزازات الناتجة عن القطارات.

التعليقات