خطوات لتكوني أكثر إلهاماً

إلا أن القوة المسيطرة على الجاذبية هي أفكارك والطريقة التي قمت باختيارها للتعبير عن نفسك، وإلهام من حولك، فأنت لا تحتاجين لإتباع حمية، أو ارتداء ملابس لافتة،  كل ما تحتاجينه هو التفكير السليم، وإطلاق العنان لجمالك الداخلي الطبيعي.

يمكنك اتباع الخطوات التالية التي ينصح بها خبراء، لتكوني أكثر جاذبية، وبالتالي أكثر إلهاماً:

 

كوني حقيقية:

إن التصنع غير جذاب على الإطلاق، حيث يحاول الكثيرون إخفاء شخصيتهم الحقيقية؛ عبر تقمص شخصيات مزيفة، بالقيام بذلك أنت تحجبين روعتك الفطرية وتمنحين شعوراً بالزيف، تذكري أن لا أحد يتوقع منك أن تكوني كاملة، وليس هناك جدوى من إخفاء عيوبك والتظاهر بأنها غير موجودة، على العكس أظهري صفاتك الحقيقية، ولا تخافي من التقصير، فالأشخاص الحقيقيون هم الأشخاص الأكثر جاذبية، أن تكوني حقيقية يعني أن تتقبلي نفسك وتحبيها لأنه من خلال حبك لنفسك فقط تستطيعين أن تحبي الآخرين بصدق، ولا شيء أكثر إغراء من الحب.

 

تكلمي لهدف:

 تجنبي لغو الكلام وتكلمي بمصداقية، دعي روحك تتكلم وليس غرورك، هناك دائماً شيء جذاب بالأشخاص الذين يتكلمون بهدف إيصال قصد أو غاية أو رسالة.

 

أنصتي:

 إن تعلم مهارة الإنصات في عالم ازداد فيه التعنت بالآراء، يعد ميزة، فعندما تتحدثين تكلمي بحق، وعندما تستمعين استمعي بحق، انسي الأحكام المسبقة وافتحي قلبك، فالأشخاص الذين يهتمون كفاية ليستمعوا للآخرين هم بجاذبية المغناطيس.

اضحكي من قلبك:

 عندما تضحكين أنت تنشرين جمالك الداخلي لكل المحيطين بك، ولكن مع تجنب المبالغة، غالباً ما يعتبر الضحك أمراً إيجابياً كما هو حس الفكاهة، فلا أحد يحب المتذمرين.

لا تتذمري:

إذا كنت من الأشخاص دائمي التذمر، افعلي كل ما بوسعك للإقلاع عن ذلك، فالأشياء السلبية تجذب أشياء أكثر سلبية، عيشي اللحظة لأنها هبة من الخالق، ولا تتوقعي أن تشعي بالجاذبية إذا اخترت البكاء والتذمر.

 

اشعري بالجاذبية:

 كيف تتوقعين أن تكوني جذابة إذا لم تشعري بذلك، لا يوجد إنسان دون فيض من الجمال الطبيعي؛ لذلك اشعري بالجاذبية لتفيضي بها، ولكن إياكِ واختراق الخط الرفيع بين الثقة بالنفس والغرور، أفكارك هي أنت، عندما تشعرين بجاذبيتك كل من حولك سيشعر بذلك.

 

كوني منفتحة:

لا أحد يحب الشخص المنغلق على ذاته، كوني منفتحة لخلق علاقات استثنائية، ولتتكشف لك روابط أخرى، فالأشخاص المنغلقون غالباً ما يشعرون بأن لا أحد جيد كفاية لهم، ولكن الحقيقة تكمن بأننا كلنا بشر بنفس السوية، والأكثر انفتاحاً هم الأكثر سحراً.

 

امشي ورأسك مرفوع:

 إن كنت ممن يمشون بظهر منحن ورأس منخفض، فإن تغييراً بسيطاً في طريقة مشيتك سوف يصنع المعجزات في كيفية تلقي الآخرين لك، ارفعي رأسك، تأملي جمال الكون، وبدورك سوف تشعين بذلك الجمال.

كل شيء ترغبين به أنت بالفعل تمتلكينه، وكل ما عليك هو الاختيار، الاختيار بين أناقتك وجمالك المرتكز على تميزك إنسانياً لإلهام من حولك، أو تتابعين على ما أنت عليه بالكاد.. بصيص يشع حيناً ويخبو حيناً آخر.

التعليقات