فن ومشاهير /أخبار المشاهير

الشحرورة تتوجه إلى مسقط رأسها بعد الصلاة على راحة نفسها

يغادر حالياً جثمان السيدة صباح إلى مسقط رأسها في بلدة بدادون، لتوارى في الثرى، على وقع موسيقى الجيش اللبناتي التي تودعها كما استقبلتها، إضافة إلى زغاريد الحشود.

وقام البطريك اللبناني الكاردينال ماربشارة بطرس الراعي بالصلاة على راحة نفس الشحرورة في ظل حضور فني وسياسي واجتماعي ضخم، حيث قام الراعي برثاء الشحرورة، متكلماً عن صفاتها الحميدة، وعن مسيرتها الفنية، مستعيداً أبرز المحطات في حياتها، وانجازاتها، والأوسمة التي حصلت عليها، والجنسيات التي منحنتها إياها الدول أبرزها الجنسية المصرية.

وتوافد عدد كبير من الفنانيين إلى كاتدرائية مارجرجس في بيروت للمشاركة في يوم وداع الشحرورة صباح منهم: الفنانة اللبنانية مادونا، والفنان راغب علامة، والفنانة هيفا وهبي، والفنانة سارة الهاني، والفنان المصري صبري.

وستدفن الصبوحة في مقابر العائلة، وبذلك تُكذّب العائلة شائعة دفنها في مدفن فخم، كانت قد انتشرت صورته قبل أيام على أنه قبرها.

وتكريماً للصبوحة، قررت بلدية بدادون إقامة متحف لها في البلدة يؤرخ أعمالها وحياتها الخاصة.

 

 

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

 

أضف تعليقا

X