صحة ورشاقة /رشاقة ورجيم

رجيم البروتين مفتاح للرشاقة

"رجيم البروتين" يزخر بالبروتينات، كما يفتقر إلى "الكربوهيدرات"
شريحة لحم الـ"ستيك" تؤمِّن النسبة الأكبر من البروتين، ضمن هذا الرجيم
منتجات الألبان الخالية أو قليلة الدسم قليلة في محتواها من السعرات الحرارية
"رجيم البروتين" يدعو إلى تناول المزيد من الفاصولياء. علمًا بأن كوبًا ونصف الكوب منها يحتوي على كمٍّ من البروتين يعادل 3 أونصات من شريحة اللحم المشوي
قبل الشروع في اتباع "رجيم البروتين"، يجدر بالأفراد الذين يشكون من أمراض الكبد أو الكلى، مراجعة الطبيب
من المفضَّل استهلاك الألبان قليلة الدسم، عند اتباع "رجيم البروتين"، فهي تضيف الكالسيوم إلى النظام الغذائي
التنويع في الأطعمة الحاوية البروتين النباتي وذلك الحيواني يعدُّ أمرًا رئيسًا عند اتباع "رجيم البروتين"

تهدف معظم أنظمة الـ رجيم إلى خسارة الوزن، أو تثبيته، ومن أبرزها: "رجيم البروتين". في هذا الإطار، يطلع مركز التغذية "لو كال دايت كلينيك" قارئات "سيدتي. نت" على تفاصيل ومضمون هذا الـ رجيم الصحِّي، الذي يعدُّ مفتاحًا للرشاقة، في الآتي:

يزخر هذا الرجيم بـ البروتينات، كما يفتقر إلى الكربوهيدرات؛ ويجدر بالأفراد الذين يعانون من أمراض الكبد أو الكلى مراجعة الطبيب، قبل الشروع في اتباع "رجيم البروتين".
وتشمل مصادر البروتين، التي تعتبر من المغذِّيات القليلة في محتواها من الدهون المشبعة والسعرات الحرارية:
• اللحم الأحمر الخالي من الدهن.
• المأكولات البحريَّة.
• الفول.
• الصويا.
• منتجات الألبان قليلة الدهن.
البيض.
• المُكسَّرات والبذور.
في السياق عينه، يعدُّ التنويع في الأطعمة المحتوية على البروتين أمرًا غاية في الأهميَّة؛ مثلًا: يُمكن تناول سمك السلمون أو أي نوع سمك آخر غنيّ بأحماض الـ"أوميغا_ 3"، كما استهلاك الفول أو العدس الذي يمدُّ الجسم بكمٍّ هام من الألياف، وكذلك البروتين، فضلًا عن إضافة بضع حبَّات من الجوز إلى طبق السلطة، أو اللوز إلى دقيق الشوفان.
الجدير بالذكر أن شريحة لحم الـ"ستيك" تؤمِّن النسبة الأكبر من البروتين.

رجيم البروتين مفتاح للرشاقة


3 نصائح
1. يُنصح بتناول المزيد من الفاصولياء ضمن "رجيم البروتين". علمًا بأن كوبًا ونصف الكوب منها يحتوي على كمٍّ من البروتين يُعادل 3 أونصات من شريحة اللحم المشوي. وتُساعد الفاصولياء متناولها في الشعور بالشبع طويلًا، كما هي تُساهم في خفض الـ"كوليستيرول" الضار.
2. يُفضَّل إدخال الألبان قليلة الدسم إلى وجبات "رجيم البروتين"، فهي تضيف الكالسيوم إلى النظام الغذائي. مثلًا: الحليب والجبن والزبادي توفِّر كمًّا مرتفعًا من الكالسيوم، الذي يفيد في مجالي تقوية العظام وتعزيز صحَّة القلب، فضلًا عن محتوى منتجات الألبان الخالية أو قليلة الدسم القليل في السعرات الحرارية.
3. يُحبَّذ تناول الفواكه والخضروات، عند اتباع "رجيم البروتين"، إذ هي تحتوي على المواد الغذائيَّة التي لا يمكن الحصول عليها من الأطعمة الأخرى، وهي مفيدة لدرجة تستحقُّ مكانًا على المائدة، حتى عند اتباع نظام غذائي غنيٍّ بالبروتين.

رجيم البروتين مفتاح للرشاقة



*مثال ليوم من "رجيم البروتين":
الفطور:
بيضتان مخفوقتان، مع الطماطم المشوية.
مُلاحظة: يُمكن تناول البيض 3 مرَّات في الأسبوع، لكن مع الحرص على التحكُّم في كمِّ الزيت المستخدم في إعداده.
وجبة خفيفة: 30 جرامًا من المكسرات، أو التوت البرِّي، أو الجوز...
مُلاحظة: لا يُسمح بتناول الفواكه أو أي حلوى تحتوي على السكر في الأسبوعين الأوَّلين من اتباع "رجيم البروتين".
الغداء: صدر/ فخذ من الدجاج المشوي، مع نصف الكوب من الكينوا المسلوقة وكوب من الخضراوات الموسميَّة المطهوَّة على البخار.
وجبة خفيفة: 60 جرامًا من الزبادي المخلوط مع 14 جرامًا من بذور الكتَّان.
العشاء: سمك السلمون المشوي، مع الكوسى والباذنجان المقليين في زيت الزيتون.
مُلاحظة: يجب شرب ما لا يقلّ عن ليترين من الماء، يوميًّا. كما، لا يُسمح بإضافة الكريما أو الحليب إلى القهوة.
في شأن تتبيلة السلطة، يُمكن إضافة ملعقة صغيرة من الـ"مايونيز" الخالي من الدهون، أو الخردل، أو الخل بأنواعه، أو عصير الليمون الحامض، إليها. ويُسمح، في هذا الإطار، أيضًا، بإضافة الملح أو الفلفل أو الأعشاب، إليها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X