سيدتي وطفلك /صحة وتغذية

9 نصائح كي لا يجف حليبك

مازال الجميع يؤكد على أهمية الرضاعة الطبيعية، والتي نكتشف كل يوم فائدة جديدة لها من حيث صحة الأم وصحة الجنين، وأن فوائد الرضاعة الصناعية لن توازي فوائد الرضاعة الطبيعية مهما كان، ولكن في بعض الأحيان  تتعرض الأم لجفاف الحليب فماذا عليها أن تفعل؟!

اخصائية النساء والولادة الدكتورة رهام محمد سوف ترشدك إلى أهم الطرق وتقدم لك أفضل النصائح من أجل الحفاظ على الرضاعة الطبيعية وتدفق الحليب.

من المهم في البداية التنويه على حالة الأم النفسية أثناء الرضاعة فقد تعاني بعض الأمهات من مشاكل بعد الولادة فيما يتعلق بجنس الجنين، بالرغم من أن الأمر نادر الحدوث إلا أنه يحصل في حال كانت الأم تتعرض لبعض الضغوط من العائلة أو الزوج لإنجاب طفل ذكر على الأغلب، وقد تصاب بعض الأمهات بإكتئاب ما بعد الولادة، وفي كلتا الحالتين لابد من إستشارة طبيب نفسي مختص.

فيما عدا ذلك يمكن تفادي مشكلة جفاف الحليب بهذه الطرق التالية:

- ارفعي عدد الرضعات، أو قربي المدة بين كل رضعة وأخرى وقللي وقت الرضاعة المعتاد.
- اعطي المولود كلا الثديين في كل رضعة.
- لا توقفي الرضاعة ليلاً واستمري على نفس المنوال المتبع نهاراً أي رضعة كل ساعتين.

- في حال نوم المولود يمكن الاستعانة بشفاط الحليب والاحتفاظ به وقت الحاجة.
- استعيني بطريقة الكنغر للتقريب بينك وبين طفلك.
- نامي لمدة كافية تترواح بين 6 و8 ساعات يومياً، ووخذي قيلولة أثناء النهار.

- اشربي السوائل والماء الكافي.
- ركزي على الطعام المفيد والمغذي.
- اجعلي وقت الرضاعة مناسباً لكي تحافظي على الهدوء والتركيز مع مولودك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X