صحة ورشاقة /الصحة العامة

بالفيديو: كل ما تودّ الحامل معرفته عن صحة اللثة والأسنان

التغيرات التي تحصل في جسم المرأة الحامل تطال تأثيراتها اللثة والأسنان لديها.
الاختصاصي في تقويم وتجميل الأسنان الدكتور فادي يعقوب يقدّم مجموعة من النصائح للمرأة، قبل وخلال فترة الحمل، وهي:
_ ضرورة القيام بزيارة إلى عيادة طبيب الأسنان قبل الحمل لرصد أيّ خلل في اللثة والأسنان، وتقديم العلاج الملائم له، قبل بدء مرحلة الحمل، كي لا تتفاقم الحال الصحية ويُصبح العلاج صعباً أثناء الحمل.
_ الابتعاد عن الأطعمة التي تسبّب الحموضة في المعدة، والتي تؤثر في صحة الأسنان.
_ اتباع نظام غذائي غني بالفيتامينات "أ" A ، و"سي" C ، و"دي" D ، التي تؤثر بشكل إيجابي في نوعية الأسنان واللثة.

وأجاب الدكتور فادي يعقوب عن السؤال: "هل بالإمكان إجراء صورة شعاعية للفم"، الذي تطرحه النساء الحوامل، بـ"نعم، مشترطاً حالات الضرورة القصوى فقط، وعند طبيب الأسنان، حيث توجد طرق لحماية الجنين وحماية الغدة الدرقية Thyroid gland، التي تتأثر كثيراً عند المرأة الحامل.

أما في ما يتعلق بالعلاجات، فأشار إلى أنَّ الطارىء منها يمكن إجراؤه ضمن الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، بالتنسيق التام مع الطبيب النسائي المعالج.

وأشار إلى بعض التغيرات التي تلاحظها الحامل في اللثة، وتتلخّص بالنزف الناتج عن الالتهابات. وهذه الحال يمكن علاجها لدى طبيب الأسنان، بالتزامن مع اتباع طرق تنظيف الأسنان السليمة في المنزل بواسطة الفرشاة والخيط والمعجون الملائم لحال اللثة.

وقدّم الدكتور فادي يعقوب نصيحة للحوامل تقضي بالغرغرة بمحلول بيكربونات الصودا، بعد حال الغثيان والقيء الصباحي، للتخفيف من نسبة الحموضة في الفم والحفاظ على صحة اللثة والأسنان.

انقري لمشاهدة الفيديو:

أضف تعليقا

X