أسرة ومجتمع /شباب وبنات

6 طرق تساعدك على الحفظ السريع

من أهم المشاكل التي تواجه الطالبات في الدراسة والمذاكرة ويشتكين منها باستمرار لاسيما مع اقتراب فترة الامتحانات مشكلة الحفظ والقدرة على تثبيت المعلومات وتذكرها واسترجاعها.

في السطور التالية يرشدنا المدرب أحمد طلعت إلى العديد من الخطوات الهامة لتنمية القدرة على التذكر:
بداية يقول طلعت: "الحفظ هو المرحلة التي تفصل بين تلقي العلم والتذكر، لذلك يبذل فيها الجهد وتستنزف خلالها طاقتنا العصبية".

ويرشدنا طلعت إلى بعض النقاط الهامة التي تساعد على الحفظ السريع والدائم:

1. قومي قبل المذاكرة بعمل التنفس المهدئ من أجل الاسترخاء، فكلما استرخى الجسد نشط العقل، والنفس المهدئ ببساطة يكون من خلال جعل الزفير يخرج في وقت أطول من وقت دخول الشهيق.

2. يجب ألا يتعدى وقت الحفظ مدة 40 دقيقة متواصلة بعدها لابد من أخذ استراحة لا تقل عن 10 دقائق قبل المعاودة للدراسة.

3. الحفظ الأكثر سهولة وفاعلية هو الذي يسبق النوم مباشرة .

4. قومي بتوزيع المواد التي تحتاج إلى مجهود الحفظ على الوقت المتاح بشكل متزن.

5. كلما استخدمت حواساً أكثر أثناء عملية الحفظ ثبتت المعلومة في الذاكرة بشكل أفضل، بمعنى أنك إذا شاهدت معلومة ما وقمت بكتابتها فسوف تثبت تقريباً بنسبة 20%، أما إذا شاهدت المعلومة وقرأتها بصوت عال وسمعتها عدة مرات وقمت بكتابتها بعد ذلك فسيزيد معدل حفظك لها وستزيد قدرتك على تذكرتها بنسبة قد تصل إلى 70% .

6. بعد نهاية الحفظ اليومي قومي بتسميع ما حفظته سريعاً بشكل داخلي، وهذا يسمى "عملية التثبيت"، وهي ضرورية جداً، ولو أردت زيادة فاعلية هذه العملية قومي بالتسميع الكتابي من خلال عمل ملخص سريع أو مخطط أو رسم بسيط يضم أبرز ما حفظتِه.
 

هل لديك سؤال حول هذا الموضوع أو غيره؟ تواصلي الآن مع فريق "للبنات فقط" عبر.. [email protected] . ولا تترددي بطلب مواضيع معينة أو مناقشة قضايا تهمك فلدينا كل ما تبحثين عنه.  

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X