لايف ستايل /سياحة وسفر

العرب المسافرون في الصيف: 3 وجهات سياحية في أوروبا

السياحة في بعض الدول الأوروبية، كليتوانيا وتوسكانا وأمستردام، تحلو بالصيف
ليتوانيا تقع في شمال أوروبا
توسكانا تشتهر بمناظرها الخلَّابة وتراثها الفنِّي والثقافي
العرب المسافرون يختارون البلدان الأوروبيَّة وجهة صيفية لمناخها المقبول
يحلو قضاء أيام الصيف الحارَّة في أمستردام، عاصمة هولندا
بحيرة "تراسيمينو" هي الأكبر في وسط وجنوب إيطاليا، إذ تبلغ مساحتها 128 كيلومترًا مربعًا
متحف "بارجيليو" يقع في أحد أقدم المباني في فلورنسا، بحيث يعود تاريخ الأخير إلى سنة 1255
حديقة "بوبولي" تتمركز في قلب فلورنسا، وتعدُّ إحدى الحدائق الإيطاليَّة الأكثر أناقةً
حديقة "فوندل بارك" تعجُّ بالزائرين من الفئات العمريَّة كافة

يُفضِّل العرب المسافرون اختيار دول أوروبا لقضاء إجازاتهم، وتتحكَّم حال المناخ في هذه الدول بخياراتهم، لا سيَّما أنَّها لطيفة ومقبولة مقارنة بحرِّ الأقطار العربية في الصيف. "سيدتي. نت" ينصح باختيار وجهة من الوجهات السياحية الثلاث، في الآتي:

1. توسكانا

تقع توسكانا في وسط غرب إيطاليا؛ تحدُّها روما من الشمال وجنوة من الجنوب، وهي شهيرة بمناظرها الخلَّابة وتراثها الفنِّي والثقافي. ومن بين عناوينها الجديرة بالزيارة:
بحيرة "تراسيمينو": تقع في مقاطعة "بيروجيا"، وتعتبر البحيرة الأكبر في وسط وجنوب إيطاليا، إذ تبلغ مساحتها 128 كيلومترًا مربعًا. وهناك، يمكن الاستمتاع بركوب أحد الزوارق الصغيرة، الزوارق التي تنقل الركاب إلى جزر البحيرة، ولا سيَّما "ماجوري" و"مينوري".
متحف "بارجيليو": يقع في أحد أقدم المباني في فلورنسا، إذ يعود تاريخ الأخير إلى سنة 1255. وهو يحوي مجموعةً من المنحوتات والأعمال الفنيَّة المتصلة بعصر النهضة، بما في ذلك روائع من قبل دوناتيلو ولوكا ديلا روبيا وفيروشيو ومايكل أنجلو وسيليني.
حديقة "بوبولي": تتمركز في قلب فلورنسا، وتعدُّ إحدى الحدائق الإيطاليَّة الأكثر أناقةً. كانت تحوَّلت إلى حديقة رسميَّة عقب شرائها من قبل عائلة ميديشي. علمًا بأنَّها تتبع قصر "بيتي"، وتضمُّ المروج والبساتين المزيَّنة بالأشجار، فضلًا عن مجموعة من النوافير والتماثيل...


2. أمستردام
يحلو قضاء أيَّام الصيف الحارَّة في العاصمة الهولندية أمستردام، للاستمتاع بـ النشاطات السياحيَّة الآتية:        
المشي على طول قنوات المدينة، حيث تُنظَّم الحفلات في الزوارق، على أنغام موسيقى الجاز وغيرها، وذلك بين 15 و24 أغسطس/آب.
قضاء يوم على شاطئ "بليجبرغ"، الذي يقع على جزيرة اصطناعية، حيث يمكن التمتّع بالسباحة والحفلات التي تُنظَّم بشكل دوريّ في الصيف.
زيارة حديقة "فوندل بارك" في قلب المدينة. الحديقة تعجُّ بالزائرين من الفئات العمريَّة كافة، حيث يسترخون فيها أو يستمتعون بحمّامات الشمس أو يلعبون الكرة. علمًا بأنَّ هذا العنوان يستضيف فعاليات بالجُملة خلال الصيف.
المشاركة في مهرجان "زومر كواكو". يُنظَّم هذا الحدث أسبوعيًّا، وذلك كلّ سبت وأحد، منذ العاشرة صباحًا حتَّى الثامنة مساء، من 11 يوليو/تموز حتى 9 أغسطس/آب، ويتطلَّب دخوله دفع 2.74 دولارًا أمريكيًّا، ما يسمح بمشاهدة عروض ثقافية، من بينها وصلات الرقص.



3. ليتوانيا
هي إحدى دول البلطيق الثلاث والأكثر جمالًا من بينها؛ تقع في شمال أوروبا. ومن معالمها السياحية:
متحف "كي جي بي": زيارة هذا المتحف تُناسب السائحين الراغبين في التعرُّف إلى مرحلة النضال في البلاد ضد القمع. يُعرف المتحف أيضًا باسم "متحف ضحايا الإبادة الجماعية". وقد تمَّ توسيع المجموعات داخل المتحف بشكل مستمر جرَّاء تبرُّعات المهتمِّين.
يفتح المتحف أبوابه يوميًّا، من التاسعة صباحًا حتَّى السادسة مساء، مُقابل بدل وقدره 12 دولارًا.
"غيديميناس": البرج، هو الجزء الباقي من القلعة العليا في فيلنيوس، ويُمثِّل جزءًا هامًّا من تاريخ ليتوانيا، إذ كان يتمتَّع بمركز رمزيّ على العملة الوطنية السابقة. يمكن للزائرين الوصول إلى البرج إمَّا عن طريق المشي فوق التلِّ أو ركوب السكَّة الحديد المعلَّقة، ما يمكنهم من الاستمتاع بمناظر رائعة للمدينة القديمة من الأعلى.
"تراكاي": تضمُّ قلعة حجريَّة مشيدة في القرن الرابع عشر، بأمر من الدوق الأكبر كيستوتيس، بهدف حماية تراكاي وفيلنيوس ضد هجمات فرسان الجرمان.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X