أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

لعبة "البوكيمون" تتسبَّب في فصل موظف

صورة لسيدة في وضع الولادة وإلى جوارها "بوكيمون"
لعبة "البوكيمون" تتسبَّب في فصل موظف

انتشرت لعبة "البوكيمون" لتصبح من أكثر الألعاب الشعبية على الأجهزة الإلكترونية، حيث أدمن عليها كثيرون منذ لحظة إطلاقها أوائل شهر يوليو، لكن عدداً منهم وقع في حوادث مختلفة ما بين طريفة وخطيرة.
ومن ذلك تعرض رجل أسترالي يعمل في سنغافورة للفصل من وظيفته بعد أن قدَّم سيلاً من المنشورات المسيئة لسنغافورة عبر حسابه في "فيسبوك" لعدم وجود "بوكيمونات" فيها، حيث تم فصله بعد اعتراض الناس عليه.
كما لاقت صورة لسيدة في وضع الولادة وإلى جوارها "بوكيمون" أصداء واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تم نشر صورة من داخل غرفة المستشفى لدى عثور الزوج على "بوكيمون" على سرير زوجته، التي وصفها بأنها غير مهتمة بالأمر، ولم يستطع الزوج أن يمنع نفسه من استكمال عملية البحث عن البوكيمون حتى أثناء انتظار وصول مولوده الجديد، حيث تمكن من العثور على أحدها واقفاً إلى على السرير الذي ترقد عليه زوجته في المستشفى استعداداً لعملية الولادة، وعلق قائلاً: "أنا محظوظ بشكل كافٍ، لأن زوجتي تدعم أسلوب حياتي الجديد (البوكيمون)، لكنها منعتني من التجول حول المستشفى للبحث عن مزيد منها على الأقل حتى تضع مولودها!".
وحققت تلك الصورة انتشاراً كبيراً فقد علَّق عليها كثيرون، ووصف بعضهم ذلك الرجل بأنه زوج سيئ، لأنه يجد أن زوجته التي تستعد للولادة لا تهتم بالبوكيمون.
من جهة أخرى، ذكر موقع TNW"" أن الأمر انتهى بشابة مراهقة في أمريكا بالعثور على "جثة طافية" في نهر، ونقل الموقع عن أن الشابة (19 عاماً) أنها تسلقت السياج باتجاه أحد الأنهار عندما اكتشفت جثة رجل تطفو على ماء على بُعد 3 أقدام من الشاطئ أثناء بحثها عن "بوكيمون"، ما جعلها تتصل على الفور بالطوارئ.
جدير بالذكر، أن لعبة البوكيمون جو، هي لعبة من نمط الواقع المعزز Augmeted Reality من تطوير شركة Niantic وهي إحدى الشركات التابعة لآلفا بيت (الشركة الأم لجوجل)، تم طرحها قبل أيام بنسختها النهائية في عدد محدود من دول العالم، وهي تمزج ما بين الواقع الحقيقي والافتراضي كي تتيح للمستخدم اصطياد كائنات البوكيمون وتدريبها والمتاجرة بها.
فكرة الجذب الرئيسية التي تقوم عليها اللعبة، هي أن على اللاعب البحث عن البوكيمون واصطياده من خلال التجول والمشي في العالم الحقيقي من حوله، حيث تعتمد اللعبة على كاميرا الهاتف بشكل يتيح مشاهدة البوكيمون في البيئة المحيطة للمستخدم عبر شاشة الهاتف، ومن ثم اصطياده من خلال رمي كرة افتراضية عليه.
ولدى إمساكك بالبوكيمون تربح نوعين من العملات الافتراضية داخل اللعبة، وهي السكاكر candies وغبار النجوم stardust، ويعتمد ما تربحه على مرحلة النمو التي وصل إليها البوكيمون ضمن حلقة التطور. ويمكن صرف العملات التي تربحها لزيادة قوة البوكيمون وتطويره.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X