سيدتي وطفلك /صحة وتغذية

هل المشروبات الحارقة للدهون خطر على الأُم المرضعة؟

كثير من الأمهات يجربن أنواعاً مختلفة ووصفات من الرجيم، رغبة منهنَّ بإنقاص وزنهنَّ المكتسب خلال الحمل والولادة. بعضها ينجح مع الأمهات اللاتي يرضعن أطفالهنَّ الحليب الصناعي، لكن في حال الرضاعة الطبيعيَّة لا ينصح بذلك لأنَّك قد تعرضين نفسك وصغيرك للخطر بتناول هذه المشروبات الحارقة للدهون.

"سيدتي وطفلك" التقت باختصاصيَّة التغذية العلاجيَّة، الدكتورة فيفيان محمد وهبي، لتطلعك على المشروبات الحارقة للدهون وأثرها على الأُم المرضع.

ما هي المشروبات الحارقة للدهون؟
أبرزها الشاي الأخضر، ومزيج الليمون مع النعناع والزنجبيل، وخليط القرفة، والكمون، وإكليل الجبل، والمردقوش.

خطورتها
ضررها للأُم المرضع يعود لتأثير بعضها على نقص إدرار حليب الرضاعة مثل النعناع والشاي الأخضر خاصة إذ يحتوي على الكافيين الذي يدر بول الرضع سلباً.. أما بقية الأعشاب الأخرى فتؤثر في مذاق حليب الثدي، وهو ما يجعل الرضيع يرفضه وأحياناً يتسبب تناولها بكثرة في حدوث غازات لديه.
كما أن تناول هذه الأعشاب بكثرة يجعل جسمك يحرق المزيد من السعرات الحراريَّة، التي يحتاجها طفلك في مرحلة الرضاعة الطبيعيَّة، فيحدث لك أنيميا أو تصابين بفقر الدم.


• نصائح لانقاص الوزن بعد الولادة
ـ اتركي لنفسك فرصة حتى تتخطي تلك المرحلة بسلام، خاصة أنَّ جسمك يحتاج للتعافي أولاً. كما أن الرضاعة الطبيعيَّة نفسها تحرق ما يعادل الـ500 سعرة حراريَّة في اليوم الواحد
ـ اتبعي نظاماً غذائياً صحياً أثناء فترة الرضاعة؛ لأنَّ جسمك يحتاج للأطعمة ذات القيم الغذائيَّة العالية لإدرار الحليب مع الابتعاد عن الأطعمة ذات السعرات الحراريَّة العالية.
ـ مارسي رياضة المشي بعد إرضاع طفلك.
ـ تحتاجين لتناول طعام يحتوي على 2000 سعرة حراريَّة من أجل إدرار الحليب في الثدي، وبين الوجبات قومي بإعداد وجبات خفيفة تحفظ بالثلاجة في حال شعورك بالجوع

لا تفوتي قراءة تفاصيل "عن الأطعمة العضوية" ومواضيع أخرى عن الحمل والحوامل في العدد 38 من "سيدتي وطفلك في الأسواق

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X