فن ومشاهير /مشاهير العرب

هل هؤلاء النجمات الحاليات يستحققن تعويض غياب «الجيل الذهبي» لأمهات الدراما؟

6-صابرين
2- دنيا سمير غانم
1-فردوس محمد
2-كريمة مختار
5-سلوى خطاب
3-علا غانم
1-منى زكي
4- حورية فرغلي
5- ماري منيب
7- فاتن حمامة
6- عزيزة حلمي
7- غادة عادل
3- أمينة رزق
4- زوزو ماضي

مع رحيل الفنانة القديرة كريمة مختار أسدل الستار على آخر أمهات الفن المصري من جيل الرواد، ليطرح السؤال نفسه، هل توجد بين صفوف نجمات التمثيل الحاليات من تقدر على تعويض غياب «الجيل الذهبي» لأمهات الدراما، أمثال القديرة أمينة رزق ونبع الحنان فردوس محمد والضاحكة ماري منيب والارستقراطية زوزو ماضي والشعبية آمال زايد؟

منى زكي هل ترث فردوس محمد؟
بأي قائمة عن أفضل أم في شريط السينما ستجد المركز الأول محجوزاً حصرياً لـ «أم السينما المصرية» فردوس محمد، ورغم أن الفنانة الراحلة لم تجرب مشاعر الأمومة أبداً إلا أنها صاحبة «علامات لا تنسى» في شريط السينما، بفضل قدرات تمثيلية مدهشة فمن منا ينسى صوتها الحنون ونظراتها القلقة وحبها الغامر وبراءة في الوجه يندر تكرارها، لا زالت خالدة في وجداننا عبر عدة أعمال منها «شباب امرأة»، و«غزل البنات»، و«إحنا التلامذة» و«حكاية حب»و«عنترة بن شداد»، و«صراع فى المينا» و«رد قلبي».
ولحسن الحظ، فإن هذه الملامح والموهبة متوفرة في النجمة الشابة منى زكي التي تحتل مكانة خاصة بين نجمات جيلها، باعتبارها أول من قدمت دور الأم ضمن أحداث مسلسل «آسيا». ولا يمكن نسيان مشهدها بعد وفاة طفلها في سياق أحداث العمل، كما قدمته في فيلم «أولاد العم» مع الفنان كريم عبد العزيز والممثل شريف منير، وعلى المستوى الشخصي تقدم منى دروساً في التربية السليمة للأطفال بعد اختيارها سفيرة اليونيسيف للنوايا الحسنة.


كريمة مختار ودنيا سمير غانم
الفنانة كريمة مختار تعدّ أول أم في الدراما المصرية تتحوّل شخصيتها «ماما نونا» إلى دمية تباع في الأسواق بعد نجاح المسلسل الشهير «يتربي في عزو«. وعلى مدار نصف قرن، كانت نموذجاً للأم المفرطة في الحنان وتدليل أطفالها، ولو على حساب الأخلاق، وساعدتها بنيتها الجسدية الأقرب للبدانة في تكوين صورة أصدق للأم المصرية المعتادة داخل الطبقة الوسطى، وهو ما شاهدناه في مجموعة كبيرة من الأفلام مثل: « ثمن الحرية»، «المستحيل«، «نحن لا نزرع الشوك»، «ومضى قطار العمر»، «الحفيد»، و«أمير حبي أنا» «بالوالدين إحسانا»، «رجل فقد عقله»، «الشيطان يعظ» «إعدام طالب ثانوي»، الليلة الموعودة، و«يارب ولد»، و«سعد اليتيم».
والفنانة الشابة المرشحة لمواصلة مسيرتها هي النجمة «دنيا سمير غانم» فالاثنتان انطلقتا من خلفية كوميدية، ودنيا أقرب لملامح والدتها دلال عبد العزيز «المائلة للبدانة» وتملك نفس الروح الطيبة البريئة، ورغم أنها لم تقدم بعد دور الأم بأي عمل فني، إلا أنها على المستوى الشخصي تعدّ أماً مثالية لابنتها كايلا، كما تم اختيارها هي الأخرى سفيرة النوايا الحسنة لمنظمة اليونيسيف بعد جهودها المتواصلة لدعم أطفال مستشفى مجدي يعقوب وأطفال مستشفى السرطان.


علا غانم أمينة رزق الألفية الثالثة
»عذراء السينما المصرية».. لقب حازته بجدارة الفنانة القديرة أمينة رزق رغم كونها من أكثر الفنانات تقديماً لدور الأم، حيث تميزت الراحلة بجمعها بين الشخصية الصارمة للأم وعطفها وحنانها الجارف، بينما حملت ملامحها جانباً من الألم والمعاناة، ما جعلها تؤدي دور الأم وهي دون الـ35 عاماً، كما لم تتزوج في تاريخها قط، ومن بين أفلامها «دعاء الكروان»، و«كلهم أولادي»، و«الشموع السوداء»، و«أرض الأحلام».
الفنانة علا غانم حاولت كثيراً القيام بأدوار الإغراء، ثم انتقلت مع مسلسل «السبع بنات» إلى دور الأخت الكبرى التي تحل محل الأم، وهي الأقرب لاحتلال مكانة القديرة أمينة رزق، فمع ملامح الجمال والطيبة والتميز بخفة الدم وإتقان أدوار التراجيديا واحتراف أدوار السيدة المعذبة، تبدو علا على بعد خطوة واحدة لبدء أسطورة جديدة من أساطير أمهات الدراما المصرية مع فارق وحيد، وهو أن السيدة أمينة رزق صنعت مجدها أولاً عبر الشاشة الفضية، بينما لن تجد علا طريقاً إلا المسلسلات الدرامية بعدما خاصمتها السينما.


حورية فرغلي وزوزو ماضي
أصعب أم ظهرت على الشاشة الفضية كانت النجمة زوزو ماضي، التي غامرت بتقديم دور الأم الشريرة الارستقراطية، التي لا تعرف العواطف ولا تؤمن بتدليل الأطفال، وتضع «المصلحة» فوق أي اعتبار اجتماعي أو أخلاقي، وبنفس الوقت تتخلل أفعالها «فطرة الأمومة». فمهما قست أفعالها لا تخلو من نظرة حنان وشعور بالندم، ومن أشهر أفلامها، «نادية»، «شيء في صدري»، «يحيا الحب»، «الأبرياء»، «غرام وانتقام»، «مدينة الغجر»، «قتلت ولدي»، الفنان العظيم، «بنات الريف»، «مجد ودموع».
هذه الخلطة لا تتكرر إلا في أدوار الفنانة الشابة حورية فرغلي، وهي النجمة الأكثر سعياً لتحقيق حلم «الأمومة» في الدراما بعدما أجبرتها الظروف الصحية على التخلي عنها في الواقع إثر اكتشاف الجين المسبب لسرطان الرحم كمرض وراثي بعائلتها، وأوجه التشابه بين النجمتين لا تعد ولا تحصى. فزوزو ماضي تنتمي لعائلة عريقة من الشام ويقال إن أحد جدودها هو الشاعر الشهير إيليا أبو ماضي، وتميزت بجمال نادر في السينما المصرية. وكانت متخصصة بأدوار «الهوانم» من أصحاب القصور، وكذلك تنتمي حورية فرغلي لعائلة ثرية وتم اختيارها ملكة جمال مصر، وأغلب أدوارها بدور الفتاة اللعوب، ولم تقدم النموذج الشعبي إلا بمسلسل «ساحرة الجنوب».


سلوى خطاب حماة على غرار ماري منيب
صنعت الفنانة الكوميدية ماري منيب نموذجاً خاصاً للأم يجمع ما بين الكوميديا والدهاء البسيط، ورفضها الدائم لأزواج بناتها، وباتت النموذج الخالد لصورة «الحماة» في تراث السينما المصرية، وهي أقرب نجمات الجيل الحالي لوراثة شخصية ماري منيب، خاصة بعدما غيرت من طريقتها التمثيلية وظهرت كأم للنجمة منة شلبي ضمن أحداث مسلسل «نيران صديقة»، وبدأت تحترف نموذج السيدة الشعبية التي تخطط لجمع أكبر قدر من المكاسب لابنتها وأسرتها عبر التغرير بالأزواج، والفارق الوحيد بينها وبين نموذج ماري منيب هو تغير شكل الحارة المصرية التي كانت نموذجاً لشخصيات الطبقة الوسطى سابقاً، وتحولت مع الوقت إلى عشوائيات تفتقد ملامح الشهامة والأخلاق واستبدلتها بالعنف والسحر.


صابرين وعزيزة حلمي
الفنانة الراحلة عزيزة حلمي علامة مسجلة لدور «الأم العاقلة الحكيمة» من سيدات الطبقة الوسطى التي لا تتورع عن فعل أي شيء للدفاع عن «استقامة» أبنائها وتعليمهم الأخلاق ولو بإدخالهم السجن، ولا يمكن نسيان أدوارها في أفلام «ظلموني الناس» و«حماتي قنبلة ذرية» و«سيدة القطار» و«الملاك الظالم» و«الوسادة الخالية» و«شاطئ الأسرار».
والأقرب لمواصلة دورها الفنانة القديرة صابرين. فبعد أدائها المدهش لشخصية حليمة في مسلسل «أفراح القبة»، يبدو أن صابرين ستكون أول نجمة معتمدة بلائحة الشرف الجديدة لأمهات الفن المصري، خاصة وأنها تمر بمرحلة عمرية يصعب فيها تقديم أدوار الفتاة الشابة.


غادة عادل أماً على طريقة فاتن حمامة
أشهر أم في الوسط الفني من نجمات الجيل الجديد هي الفنانة غادة عادل التي نجحت في تكوين أسرة من خمسة أطفال، وفي الوقت نفسه، شقت طريقها بنجاح سواء في أفلام السينما أو الدراما الرمضانية، والمؤكد أنها في الطريق لتقديم دور الأم العصرية الشابة على طريقة الفنانة فاتن حمامة في الفيلم الشهير «إمبراطورية ميم» مع إضافة لمسة ضاحكة ظهرت بالفعل أثناء تقديمها شخصية الجدة لوزة ببرنامجها الجديد «تعشب شاي».

تابعوا أيضاً:

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

X
Logo

الدخول باستخدام

أو