/أسرة ومجتمع

بالفيديو ليوم السعادة العالمي: أشهر مسلسلات كرتونية أدخلت السعادة إلى قلوب العرب!

بالفيديو ليوم السعادة العالمي: أشهر مسلسلات كرتونية أدخلت السعادة إلى قلوب العرب!

هل سمعت صدفة أغنية مسلسل كرتوني كنت تحضره في صغرك وراودتك مشاعر مختلطة من الحنين والذكريات عن طفولتك؟ غالباً ما تشعرنا هذه الأغاني بسعادة لا توصف.. واليوم بمناسبة يوم السعادة العالمي، خطر لنا في سيدتي أن نعرض لكم أبرز 4 مسلسلات كرتونية أدخلت السعادة إلى قلوب العرب! تعرفوا على قصصها بالتفصيل بعد مشاهدة هذا الفيديو:

أنا وأختي:

بدأ عرضه في أوائل التسعينات، والقصة هي عن فتاة تدرس في الصف الرابع اسمها ناتسومي، سافر والداها إلى لندن فتأتي خالتها لتعيش معها، وفي ذات اليوم الذي يسافر فيه والداها، تظهر فتاة صغيرة في المنزل قادمة من المستقبل من عام 2007 حيث كانوا هم وقتها في سنة 1992، وكان والدتها هي ناتسومي المستقبلية أي فرح. وقد حاولت ناتسومي ان تعرف من هو زوجها فقد ظنت أنه فو كازاوا (سامح) وعندما علم دايسكي (لؤي) بالأمر جن جنونه لانه يحب فرح كثيراَ و تبين أنه في النهاية زوجها المستقبلي.

جريندايزر:

بدأ عرضه في بداية الثمانينيات من القرن الماضي على الشاشات العربية في 74 حلقة وهو الأشهر بين مسلسلات الكرتون العربية، تمت دبلجته لأكثر من 5 لغات عن نسخته اليابانية الأصلية ولم ينجح في أي نسخة إلا العربية! وتدور قصته قائمة على الصراع بين الخير والشر، يمثل الشر فيغا الكبير وهو قائد فضائي شرير يسكن في سفينته الفضائية في الفضاء الخارجي هدفه السيطرة على جميع كواكب الكون. تبدأ أحداث المسلسل عندما يجهِّز فيغا الكبير خطته لغزو الأرض برجال آليين وروبوتات ضخمة ويتفاجأ فيغا بوجود جريندايزر على الأرض. ينضم إلى جانب دوق فليد أبطال آخرون لمساندة غرندايزر وهم كوجي ومن ثم هيكارو وماريا أخت الدوق فليد، وفي نهاية المسلسل يتمكن دوق فليد وفريقه من القضاء على فيغا الكبير وأسطوله وفي الحلقة الأخيرة يغادر دوق فليد وأخته ماريا الأرض عائدين إلى وطنهما الأصلي كوكب فليد، لكنهما يعدان أصدقائهم بالعودة في يوما ما.

دروب ريمي:

تدور أحداث القصة عن ريمي، وهي فتاة من عائلة نبيلة فقدتها والدتها وهي طفلة رضيعة وربتها امرأة فقيرة على أنها ابنتها، ثم تكبر ريمي وتعرف الحقيقة. يحاول زوج أمها أن يبيعها لحاجته للنقود، فتهرب ريمي مع فيتالِس الذي يعمل مع حيواناته الأليفة كفرقة غنائية جوالة وتنضم إليهم كعضوة في الفرقة، وفي نفس الوقت تبحث عن أمها الحقيقية. وبالفعل تلتقي ريمي بأمها لكن دون أن تعلم أن هذه المرأة هي أمها الحقيقية، وبعد أن تبتعد عنها في تجوالها تعلم ذلك وتعود للبحث ثانية، كما أن أمها أيضا تعلم بالحقيقة وهي بعيدة عنها، ثم يكون اللقاء في الحلقة الأخيرة.

ساندي بيل:

بطلة هذا المسلسل الكرتوني فتاة شابة تدعى ساندي. تعيش ساندي في اسكتلندا مع السيد كريس فورد الذي تولى تربيتها. تصبح ساندي صديقة للشاب الغني مارك الذي يتوفى أبواه ليفقد بعد ذلك كل ثروته ويسعى لتحقيق حلمه بأن يصبح رساما ًمشهوراً. من جهة أخرى تؤدي وفاة السيد كريس فورد الذي كان يعد أباً لساندي إلى انتقال ساندي للعيش في لندن للبحث عن والديها الحقيقيين وعن صديقها مارك.

إذاً أي مسلسل من هؤلاء كان المفضل لكم؟ وبماذا ويمن يذكركم؟ شاركونا في التعليقات

اقرئي المزيد من

X