أزياء /إتجاهات

10 تصاميم من عفه الدباغ تحاكي المرأة السعودية

عالمان متقابلان من الكلاسيكيّة والحداثة تكاملا لكي يرسما طابعاً مميّزاً من إبداعات المصمّمة السعوديّة "عفه "؛ المرأة التي أيقنت أنّ عالمي الأزياء والعباءات باتا بحاجة إلى لمسة عصريّة تمنحهما رونقاً مميّزاً وحيويّةً لافتة.

 

فستان ذو قماش متداخل

من الشيفون والساتان

       فستان ذو قصة عصرية باللون البرتقالي الدافئ

 

عالم مرهف من الأنوثة الكلاسيكيّة البالغة، يُقابله عالم من الحداثة. أرادت المصمّمة أن تقبض على روح أزياء الخمسينات وتأثيراتها المختلفة، ثمّ مقارنتها بالكلاسيكيّة المعاصرة، فترجمتها إلى مجموعة متقنة، تسبغ على موسمَي خريف وشتاء 2013 سحراً خاصّاً.
تركّز المصمّمة، من خلال هذه المجموعة، على إبراز خطّ الخصر، باستخدامها تقنيّات وقصّات متعدّدة، كالشرائط، الكشاكش، والطبقات المتعدّدة على التنانير المطويّة والفساتين القطنيّة والحريريّة. تنساب الأقمشة المختارة من حرير، وشيفون وجيرسي والكريب والجيبور بتناغم مطلق.

 

فستان من الموسلين الحريري مزين

عند الياقة الأمامية

      فستان من الساتان الأصفر

      مع كشكش على الخصر

 

وفي هذا الصدد، تشير "عفة" في حديث إلى "سيدتي نت" إلى رؤيتها بالقول: "أردت أن أفصّل مجموعة فارهة لهذا الموسم، مع التركيز على أنوثة تصاميمي والتنويع بالأقمشة ذات التأثيرات المختلفة لإظهار خطّ الخصر. وقد استخدمت الأحزمة وملحقاتها المضافة على الخصر والورك، بالإضافة إلى استخدام تقنية التكسير على التنانير".

 

    اطلالة عصرية ذو الوان حيوية            فستان من الساتان النيلي اللماع

 

وللمرّة الأولى، ضمن مجموعاتها، جمعت "عفّة" بين ظلال الألوان الترابيّة وتلك التي تنوّعت من الزهر الباهت، إلى درجات البيج، ولون البرقوق إلى استخدام ألوان براقة كالبرتقاليّ، الأصفر المشمس، الأخضر الداكن، بالإضافة إلى الألوان المضيئة والألوان الملكيّة، كالأزرق. فهي أرادت أن تنقل إحساس الخريف الدافىء والشتاء البارد الذي يتسلّل إلينا في بداية الموسم، من خلال العمل على إبداع حالة من التضاد بين الألوان الهادئة والترابية وتلك البراقة والصّارخة، للتعبير عن وجود هذين الجانبين في شخصيّة المرأة النّاعمة والقويّة. بالإضافة إلى ذلك، قرّرت "عفّة" استخدام مجموعة كبيرة وغنيّة من أنصاف الأحجار الكريمة والأكسسوارات المتنوّعة، كالأحجار ذات الأشكال الهندسيّة التي ازدانت بها بعض التصاميم كعقد على ياقة الفساتين، ممّا أضفى على القطع الحديثة إحساساً بالعظمة وأبدع حالة من التناقض الجذّاب مع القطع المستوحاة من الخمسينات، والتي تميّزت بانسيابها ورقّتها بوجود تزيينات الدانتيل على حاشية الفساتين، الخصر والأكتاف.

عباءة سوداء مطعمة بايحاءات زهرية

 

           عباءة ذو زخرفة ونقوشات من الدانتيل

 

فستان مميز ذو أكتاف عريضة            عباءة سوداء مطعمة بالدانتيل

 

 

تابعي أيضاً:

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا