لايف ستايل /اتيكيت

قواعد من خبيرة "اتيكيت" لاستضافة المآدب في رمضان

لاستقبال الصائمين على مأدبة الفطور قواعد
خبيرة الـ"اتيكيت" السيّدة نادين ضاهر
من الضروري وضع حجمين من الأكواب على الأقلّ، على المائدة
من الهام إنهاء تحضير المائدة، قبل وصول المدعوين، مع تأمين الكراسي والأطباق حسب عدد الضيوف
من المُفضّل تأمين أربعة أطباق مختلفة الأحجام لكلّ جالس إلى الطاولة: الأوّل للشوربة والثاني للسلطة والثالث للحلويات والرابع للخبز
من المُحبّذ الإنتقال بالضيوف إلى الصالون أو غرفة المعيشة، بعد الفراغ من تناول الطعام، لتُقدّم لهم صنوف الحلويات والشاي
من المُستحسن إرسال المضيف(ة) الدعوة، قبل يوم أو يومين من موعدها

في رمضان، تُبادر ربّات البيوت إلى دعوة الأقرباء والأحباء إلى مآدب الفطور، ويتفنّن في إعداد أشهى الأطباق. ولدعوة الصائمين إلى مآدب الفطور أصول وقواعد تعدّدها خبيرة الـ"اتيكيت" السيّدة نادين ضاهر، في ما يأتي:

| من المُستحسن إرسال الدعوة، قبل يوم أو يومين من موعدها إلى الضيوف.
| من الواجب على المضيفة إنهاء تحضير المأدبة، قبل وصول المدعوين، مع تأمين الكراسي والأطباق حسب عدد الضيوف.
| من الهام تأمين أربعة أطباق مختلفة الأحجام لكل جالس إلى الطاولة: الأوّل مخصّص للشوربة والثاني للسلطة والثالث للحلويات والرابع للخبز، بالإضافة إلى كوبين مختلفي الحجم: الأوّل للماء والثاني للعصير، وحجمين مختلفين من الشُوك والسكاكين والملاعق، بدون الإغفال عن الملاعق المُخصّصة لسكب الأطعمة. كما توضع الفوطة على المائدة، على أن تكون نظيفة وبحجم مقبول.
| من الضروري الامتناع عن نزع الأطباق عن المائدة، قبل أن ينهي الجميع طعامه.
| من المفضّل الإنتقال بالضيوف إلى الصالون أو غرفة المعيشة، بعد الفراغ من تناول الطعام، لتُقدّم لهم صنوف الحلويات والشاي هناك.

أضف تعليقا

X