أزياء /ساعات ومجوهرات

أحجار نادرة لمجوهرات لمياء عجاج

عالم المجوهرات عالم يعشقه كثير من النّساء اللواتي يقتنين العديد من التصاميم الفريدة والمتميّزة؛ وهو ما دفع بالمصمّمة لمياء صالح عجاج إلى دخول عالم تصميم المجوهرات، إلى جانب زوجها، من أجل تشكيل عالمها السحريّ الخاصّ.
وفي حديث إلى موقع "سيدتي نت"، أكّدت لمياء أنّها تحتاج إلى أن يكون مزاجها هادئاً، وفي حالة من الانسجام بين أفكارها وأنامل يديها، كي تتمكّن من تصميم القطع. وهي ترى أنّ الخبرة أمر ضروريّ، إذ تساعدها في إنتاج قطع بأسعار معقولة بعيدة عن المبالغة والتكلّف. وعن كيفيّة المحافظة على المجوهرات، أوصت لمياء النّساء بإبعاد مجوهراتهنّ المصنوعة من الألماس ـ تحديداً ـ عن الغبار والمكياج والعطور وجميع العوامل الخارجيّة، مع تنظيف القطعة من الداخل، ومن دون تجميع قطع المجوهرات مع بعضها البعض في علبة واحدة حتّى لا تُخدش.
وأضافت لمياء في حديثها أنّ ما يُميّزها عن غيرها من مصمّمي المجوهرات هو اختيارها لأحجار غريبة ونادرة، تحصل عليها من جميع أنحاء العالم. وفي سؤال عمّا إذا كان هناك مجوهرات سيّئة وأخرى جيّدة، تؤكّد لمياء أنّ المجوهرات الأغلى ثمناً والمرصّعة بالأحجار القيّمة هي الأفضل، في الوقت الذي نجد أنّ ثمّة أنواع سيئة وتحمل أحجاراً رديئة أو غير أصليّة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X