أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

"تينسنت" تتخذ إجراءات ضد الإدمان على ألعابها الإلكترونية

احدى العاب الشركة

فرضت شركة تينسنت الصينية لصناعة الألعاب حدوداً قصوى لساعات استخدام الأطفال ألعابها الشهيرة على الإنترنت، وأوضحت أن الإجراء، الذي يحدد ساعات اللعب بناء على عمر المستخدم، يهدف إلى "تبديد مخاوف الآباء".


وقالت وسائل إعلام رسمية: إن ثمة مخاوف متزايدة بشأن قضاء الأطفال الصينيين أوقاتاً طويلة في استخدام الألعاب الإلكترونية، حيث تشير تقارير إلى أن مخاوف الآباء تتعلق على وجه الخصوص بإنفاق الوقت والمال على استخدام لعبة "ملك المجد"، وهي لعبة على الهواتف المحمولة، وتعتبر من أشهر ألعاب شركة تينسنت.


واعتباراً من يوم الاثنين، يُسمح للاعب (أقل من 12 عاماً) بالدخول إلى موقع اللعبة لمدة ساعة واحدة فقط يومياً، أما الأطفال الأكبر سناً، فسيُسمح لهم بساعتين.


ونقلت وسائل إعلام صينية رسمية عن متحدث باسم الشركة قوله: "لم تمرر الصين حتى وقتنا هذا تدابير واضحة تتصدى لمدمني استخدام الألعاب، فقررنا أن تكون البادرة من جانبنا".


وقالت الشركة: إنها تعكف أيضاً على تحسين تطبيق التحقق من الهوية حتى يتسنى منع كل مَن لم يستكمل بيانات التحقق.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X