فن ومشاهير /مشاهير العالم

نجوم أجادوا تمثيل الجنس الآخر .... تعرفوا عليهم

انجلينا جولي
آدم ساندلر
إدي ريدماين
أماندا بينز
إيل فانينغ
جون ترافولتا
روبن ويليامز
غايل غارسيا بيرنال
هيلاري سوانك

 

يسعى النجوم لأداء الأدوار المطلوبة منهم،  وكثيرًا ما يحتاجون للقيام بكثير من التضحيات لأداء أدوارهم:  تغيير صورتهم، وحلق رؤوسهم، وانقاص الوزن، أو زيادة الوزن، وحتى تغيير جنسهم.
إليكم  قائمة من الأفلام،  أدى فيها الممثلون بمهارة، دور أشخاص من الجنس المختلف.


 

أنجلينا جولي (Salt، 2010)
لعبت أنجلينا جولي دور ضابط وكالة المخابرات المركزية ايفلين سالت، المشتبه في عملها مع المخابرات الروسية. ووفقًا للمؤامرة، يجب على الضابطة أن تتحوّل إلى رجل. كان على أنجلينا جولي قضاء ساعات عدة في غرفة الملابس لتحقيق هذا التغيير.

غايل غارسيا بيرنال (La mala educación، 2004)
في هذا الفيلم الدرامي بالسينما الإسبانية، لعب غايل غارسيا بيرنال دور مخنّث. أصبح العمل على الصورة الأنثوية تجربة جديدة في مهنة بيرنال.


إدي ريدماين (The Danish Girl، 2015)
تعود الدراما هذه، الى فترة العشرينيّات وتروي قصة الفنان إينار فيغنر، الذي  ظهر لزوجته كمرأة. في نهاية المطاف، يدرك إينار أنه لم يعد يريد أن يكون رجلًا، ويقرر الخضوع لعملية تغيير الجنس الأولى في العالم. كان إدي ريدماين مميزًا في كل الأدوار، وتبين انّ الفيلم عن أول المتحولين جنسيًّا في العالم، قوي، وفلسفي، وغنائي.


آدم ساندلر (Jack & Jill، 2011)
في هذه الكوميديا ، لعب آدم ساندلر دور موظف في وكالة إعلانية (جاك)، وكذلك شقيقته المجنونة (جيل)، التي تأتي لزيارة جاك وتحوّل حياته رأسًا على عقب.


إيل فانينغ ( Generations، 2015)
لعبت إيل فانينغ دور مراهقة تريد تغيير جنسها. أما الأقرب إلى الفتاة (نعومي واتس، وسوزان ساراندون)، فلا يمكنهما  تقبّل أنها قررت أن تصبح صبيًّا.

 

أرملة روبن وليامز: الإكتئاب لم يكن السبب في انتحار زوجي

 


هيلاري سوانك (Boys Don’t Cry، 1999)
هذا فيلم درامي قائم على أحداث حقيقية. ولدت شخصية هيلاري سوانك امرأة، لكنها شعرت بأنها رجل من سنّ مبكّرة. من أجل التعود على الدور، قصّت الممثلة شعرها، وعملت على جسدها، لجعله يبدو أضخم كجسد رجل، وعاشت في صورة رجل لمدة شهر. تلقّت سوانك أوسكار عن هذا الدور.



روبن ويليامز (Doubtfire، 1993 )
تُعتبر السيدة دوبتفير معروفة ومحبوبة من العديد منا. وترسم صورة السيدة المسنّة دوبتفير التي استخدمتها شخصية ويليامز، كوسيلة لرؤية زوجته السابقة وأطفاله يبتسمون كل يوم.

جون ترافولتا يمنح طائرته "بوينغ 707" الى متحف استرالي

جون ترافولتا (Hairspray، 2007)
لعب جون ترافولتا دور إدنا تورنبلاد، التي لم  تغادر منزلها منذ 10 اعوام، بسبب الخجل من وزنها الزائد. كان من غير المتوقع أن نرى ترافولتا، الذي عادة ما يرتبط  بشخصيات عنيفة، في مثل هذا الدور.


أماندا بينز (She’s the Man، 2006)
هذه الكوميديا مستوحاة من المسرحيةTwelfth Night، وتتناول مدى صعوبة أن يكون الفرد شخصين في الوقت نفسه. لعبت أماندا دور فيولا، وشقيقها التوأم سيباستيان. اذ ارادت شخصية أماندا تعليم صديقها السابق درسًا، وإثبات أنّ كرة القدم ليست حكرًا على الرجال فقط.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X