صحة ورشاقة /أمراض وعلاجات

أمراض الرحم: أسباب التليف وطرق الوقاية

الشعور بأعراض حادة خلال الدورة الشهرية
تليف الرحم يستدعي التدخل الطبي
الشعور بألم في أسفل البطن قد ينبىء بتليف الرحم
استشيري طبيبك ليقوم باجراء الصور والفحوص اللازمة
الشعور بألم في منطقة الظهر من عوارض تليف الرحم

ما الذي تعرفينه عن تليف الرحم، هل هو مشكلة صحية خطيرة، وما هي الأعراض التي تظهر في حال الإصابة به؟
"سيدتي نت" التقى استشاري جراحة النساء والتوليد بالعيادة الأولى اتوال، نايل احمد حلمي، فقدّم معلومات مهمّة حول تليّف الرحم، قائلًا:


"تليّف الرحم هو عبارة عن ورم غير سرطاني يصيب منطقتي الرحم والحوض، وغالبًا ما تكتشف المرأة إصابتها بهذه المشكلة عن طريق الصدفة، أو من خلال خضوعها للفحوص السنوية. وقد يبدو الأمر غريبًا، لأنَّ نسبة كبيرة من النساء لا يعانين أية أعراض في حال معاناتهنَّ هذه المشكلة".

وحول عوارض تليّف الرحم، التي قد تعانيها امرأة من كل ثلاث نساء، لخّصها الدكتور نايل في الآتي:
ـ فقر الدم أو الأنيميا.
ـ الشعور بألم في منطقة الظهر.
ـ المعاناة من الإمساك.
ـ الشعور بألم في أسفل البطن.
ـ الشعور بالرغبة المستمرة في التبوّل.
ـ الشعور بأعراض حادة خلال الدورة الشهرية.
ـ الشعور بألم حاد عند ممارسة العلاقة الحميمة مع الزوج.
ـ المعاناة من ورم في البطن.
ـ زيادة في حجم الرحم.
ـ آلام في الفخذين.
ـ نزيف أثناء عملية الطمث، تتضمن زيادة في كمية النزف، وزيادة في عدد أيام الدورة.


أسباب تليّف الرحم
يشير العديد من الدراسات، إلى أنَّ نسبة النساء اللواتي يعانين تليّف الرحم، ترتفع خلال الحمل، حيث تكون نسبة هورموني الأستروجين والبروجستيرون مرتفعة، يؤكد الدكتور نايل.
ويتابع: "عند انخفاض مستوى الأستروجين عن معدله الطبيعي، يزداد حجم الورم في الرحم. وغالبًا ما يحدث ذلك، عند دخول المرأة سنّ اليأس، كما يمكن أن يلعب العامل الوراثي دورًا كبيرًا في ذلك.
والنساء اللواتي يتناولن اللحوم الحمراء والكافيين بنسبة كبيرة، أكثر عرضة للإصابة بهذه المشكلة الصحية".

التشخيص والعلاج
يتم تشخيص ألياف الرحم عن طريق الأشعة التشخيصية، وذلك بعمل صوره تلفزيونية، أو ما يُعرف بفحص بالأمواج فوق الصوتية، أو صورة الرنين المغناطيسي، يقول الدكتور نايل.
وحول العلاجات يقول: "وفي هذه الأيام تطورت طرق علاج تليّف الرحم، وهي:
- الحل العضلي: ويتم فيه إدخال إبرة كهربائية إلى الرحم، عبر شقّ صغير في البطن، لإتلاف الأوعية الدموية التي تغذي التليّف، أو سدّ الشريان الذي يغذي التليّف، عبر قطع الدم عن الرحم وعن الأورام الليفية، بحيث تنكمش، وهو خيار متاح أمام المرأة بدلًا من استئصال الرحم أو الورم الليفي.
- وطريقة أخرى هي الاستئصال بالأمواج فوق الصوتية المركزة على الورم الليفي، لتدميره وإتلافه. وهذا الحل جيد للنساء اللواتي اكتفين من الإنجاب.


طرق الوقاية
وأشار الدكتور نايل إلى أنَّ الوقاية من الإصابة بتليّف الرحم، تكمن بممارسة التمارين اليومية للبطن، وفي تنويع الطعام وجعله غنيًّا بالألياف.

 

امراض القلب لدى النساء: اعراض ووقاية وعلاجات

أضف تعليقا

X