لايف ستايل /منازل المشاهير

"ديكورات" ريفية في فيللا سيلينا غوميز الشبيهة بمنتجع

سيلينا غوميز Selena Gomez أنفقت 3.5 مليون دولار أمريكي، في مقابل الفيللا في مدينة "تكساس"
إطلالة على غرفة السينما، في دواخل فيللا سيلينا غوميز Selena Gomez
الأحمر يهيمن على مكوّنات مساحة الترفيه، في فيللا سيلينا غوميز Selena Gomez
إطلالة على المطبخ الرحب، في فيللا سيلينا غوميز Selena Gomez
فيللا سيلينا غوميز Selena Gomez مبنية على غرار المنتجعات المترفة
السلالم الخشب تمثّل نقطة الارتكاز، في بهو فيللا سيلينا غوميز Selena Gomez
الأناقة تحكم مكوّنات غرفة نوم سيلينا غوميز Selena Gomez الرئيسة
جلسة عنوانها الاسترخاء، وتشرف على الحديقة، في فيللا سيلينا غوميز Selena Gomez
النجمة الأمريكيّة سيلينا غوميز Selena Gomez
الألوان الحيادية تهيمن على "ديكورات" الصالون، في فيللا سيلينا غوميز Selena Gomez
للأزرق بريق لافت، وهو يضفي أناقة على "ديكورات" غرفة الطعام، في فيللا سيلينا غوميز Selena Gomez
فيللا سيلينا غوميز Selena Gomez تمتدّ على مساحة 930 مترًا مربعًا، وتضمّ خمس غرف نوم وسبعة حمامات
لقطة لملعب الـ"تنس"، في منزل سيلينا غوميز Selena Gomez

أنفقت النجمة الأمريكيّة سيلينا غوميز Selena Gomez  مبلغًا وقدره 3.5 مليون دولار أمريكي، لشراء فيللا في مدينة "تكساس" سنة 2015. ولكنّ جدول أعمالها المزدحم جعلها غير قادرة على استخدام المسكن بقدرما خطّطت له، فعرضت الفيللا الممتدّة على مساحة 930 مترًا مربعًا، للبيع مقابل 3 ملايين دولار أمريكي. وفي دواخل المسكن المترف، غرف للترفيه وخمس غرف نوم وسبعة حمامات، فضلًا عن بركة مياه مالحة في الهواء الطلق وملعب "تنس".

بُني العقار على نمط المنتجعات السياحية، مازجًا الفخامة والرفاهية، التي يلامسها الزائر فور دخول البهو الفسيح، حيث سلالم ضخم معدّة من خشب الجوز الداكن المائل إلى الاحمرار. وهناك، تتموضع  طاولة "كونسول" بيضاء ترفع على سطحها الـ"إكسسوارات". وفي الصالون، تجتمع عناصر الفخامة في ديكور لافت على الجدار المسكو بالحجر، فيما يهيمن اللون البيج الحيادي على المكوّنات. وتضفي أعمال الخشب لمسة ريفيّة على المساحة المتّصفة بالهدوء والأناقة. وتبدو غرفة الطعام، من جهتها، بسيطة في تصميمها، ما يساعد في عكس الأجواء الريفية الهادئة في الأرجاء، ولا سيّما عبر أعمال الخشب التي تهيمن على الأثاث والسقف. كما تساعد الكراسي المكسوة بالجلد البيج المكبس بالأزرار، في إضفاء لمسة كلاسيكيّة على المساحة. وتلفت طاولة الـ"بوفيه" بلونها الأزرق.
لم تغب أعمال الخشب عن المطبخ الفسيح المؤلف من خزائن عدّة مثبتة إلى الحائط. وتشي هذه المساحة بـ"ديكورات" فخمة، كونها مفتوحة على مساحة الاستقبال. أمّا في غرفة النوم الرئيسة، فلا يشذّ الديكور السائد وذلك الطاغي على أجزاء الفيللا الأخرى، لناحية الألوان الحيادية. وتحكم الأناقة مكوّناتها، ويبدو السرير المزدوج نقطة الارتكاز فيها.
من جهة ثانية، حرصت النجمة على توفير مساحة مخصّصة لصالة السينما في مسكنها المعروض للبيع. في الصالة، ثمانية كراس مكسوّة بالجلد العسلي، وموزّعة على صفّين. ويتضمّن كلّ صفّ عددًا من المقاعد المتحرّكة لتلائم حركة الجسم، ولتؤمّن الراحة المطلوبة لشاغلها، فيما تكتسي الأرضيّة بــ"الموكيت" البيج العازل للصوت. وفي ركن الترفيه، يهيمن اللون الأحمر على السقف والجدران والأرضيّة، ليضفي لمسات حيوية تشجع هواة الـ"بيلياردو" على اللعب بحماس.

هل أعجبكم الموضوع؟

أضف تعليقا

X