لايف ستايل /سياحة وسفر

8 نشاطات في "مدينة الألوان"

"هافانا" مدينة عريقة نابضة بالألوان
من الممتع التنزه على طول الواجهة البحرية، حيث تبرز المنازل الملوّنة التي تعود إلى حقبة الاستعمار الاسباني
من الممتع قضاء أوقات مسلية على شاطئ "سانتا ماريا"، حيث تجذب النشاطات البحريّة المختلفة
لا تستقيم زيارة "هافانا"، من دون التعرّف إلى مراحل صناعة السيجار الكوبي
"هافانا" تشتهر بالمحال التي تبيع الـ"آيس كريم" اللذيذ، كـ"كوبيليا"
التنزّه يحلو في "ماليكون"، المكان الأكثر شعبيّة وشهرة في "هافانا"

"هافانا" مدينة لا تهدأ، تغرق في الماضي الجميل بسياراتها وأزقتها، وتتمتع بجاذبية لا مثيل لها من فرط الأماكن الساحرة والنشاطات المدهشة التي تجعل الخلود الى النوم صعبًا قبل طلوع الفجر.
"سيدتي. نت" يقدم 8 نشاطات للاستمتاع بها هناك...


1. تعتبر "هافانا" مدينة الموسيقى، وسوف يجد السائح فيها على الدوام وقتًا للرقص، على أنغام أفريقية كوبية والجاز والراب والروك...
2. زيارة معارض الفن، سواء عند الرغبة في شراء اللوحات الفنية أو تأمّلها. علمًا بأن غالبية المعارض يمتلكها فنّانون.
3. التنزّه في "ماليكون"، المكان الأكثر شعبيّة لتأمل مشهد مغيب الشمس البديع! وفي أثناء هذه النزهة، سيلتقي السائح بالعازفين والفنّانين وسكّان المدينة.
4. زيارة أحد مصانع السيجار للتعرّف عن كثب على مراحل هذه الصناعة. وسوف يجد السائح لهذه الغاية مصنعين يفتحون أبوابهم أمام الزائرين.
5. التنزّه على طول الواجهة البحرية، حيث تبرز المنازل الملوّنة التي تعود إلى حقبة الاستعمار الإسباني.
6. تناول المثلّجات، إذ تشتهر "هافانا" بالمحال التي تبيع الـ"آيس كريم" اللذيذ، كـ"كوبيليا".
7. التوجّه إلى الشواطئ، التي تبعد حوالي 20 دقيقة عن "هافانا"، وتعتبر مكانًا هادئًا للاستجمام على الرمال البيض وتحت أشعّة الشمس. ولعلّ أمتع الأوقات لزيارتها عند الظهيرة، مع التوقف لتذوّق سرطان البحر المشوي.
8. قضاء الوقت على شاطئ "سانتا ماريا"، حيث يحلو الاستمتاع بالنشاطات البحريّة المختلفة.

هل أعجبكم الموضوع؟

أضف تعليقا

X