أسرة ومجتمع /علاقات زوجية

8 خطوات لكسب ثقة زوجك الغيور؟

تُعاني كثير من الزوجات من غيرة أزواجهنَّ، وشكِّهم الدائم بهنَّ، الأمر الذي يثير حفيظتها ويجعل الطرفين دائمي الشجار، وعلى الرغم من أنَّ بعض النساء تحبُّ غيرة زوجها عليها؛ لأنَّ هذه الغيرة تزيد من ثقتها بنفسها، لكن قد تنقلب هذه الغيرة الجميلة إلى معاناةٍ وأزمات إذا تجاوزت الحدَّ الطبيعي. فإذا كان زوجك غيوراً فكيف يمكن أن تكسبي ثقته؟
الباحثة في علوم الوعي، بسمة عدنان، تقدِّم لك نصائح للتعامل مع الزوج الغيور من خلال اتباع الإرشادات الإيجابيَّة التالية:
• أحرصي على بناء الثقة بينك وبين زوجك:
فبناؤها يحتاج لوقت طويل بينما هدمها يكون في لحظات، لذلك عزِّزيها لدى زوجك بكونك صادقة معه دوماً في سلوكياتك، سواء في وجوده أو أثناء غيابه.

• ازرعي في قلبه الطمأنينة:


فهي أساس لإخماد غيرته. لذلك أسعي لتعريفه على محيطك، سواء الاجتماعي أو في العمل ودعيه يشارك به بعفويَّة عن طريق لقاءات عائليَّة تعزِّز من وجوده في حياتك.


• ضرورة الحوار بينكما:


لا بد من وضع موضوع الغيرة على طاولة الحوار باتفاق بينكما، ومناقشته بهدوء وعقلانيَّة؛ والبحث في أسبابه بجديَّة واهتمام، والعمل على وضع حلول.


• المصارحة:


أعطي لزوجك المجال للحديث ومصارحتك دوماً دونما انتقاد أو تقليل من مشاعره وغيرته، فليبادر بسؤالك أولاً وأجيبيه بصدق لكيلا يلجأ لأساليب البحث في الخفاء؛ فذلك الأمر سوف يعزِّز الثقة لديه والطمأنينة فشجعيه عليه.


• عليك البحث داخل نفسك:


لا تضعي اللوم عليه دائماً، فقد يكون لغيرته أساس لديكِ، فابحثي في سلوكياتك وأسلوب تعاملك مع الآخرين وكلامك فلعل هناك ما يُثير غيرته من دون انتباه منك، واحرصي على المبادرة بسؤاله عن مقترحات تكون داعمة لك خاصة في العمل، فهو لن يكون بقربك طوال الوقت وإن حدثت مشكلة ما إلجئي لاستشارته على حسب تقديرك للموقف.


• الاتفاق على هدف التغيير:


لتضعي مع زوجك هدفاً لكما وهو الحبُّ والاستمراريَّة وتقوية العلاقة وزيادة الاستقرار، فاحرصا على أي تغيير من شأنه أن يزيل المشاكل، خاصة التي سببها الغيرة وتعاونا عليه.


• أهميَّة وجود مساحة من الحريَّة:


لا تنسي أن تبقي مساحة للحريَّة الشخصيَّة، سواء للزوج أو الزوجة، فالزواج ليس قيداً أو سيطرة أو تسلطاً وذوباناً تاماً في كل شيء، خاصة في بداية الحياة الزوجيَّة، ويجب أن يكون ذلك بالإتفاق بينكما على مدى مساحة هذه الحريَّة، سواء مع صديقاتك أو أهلك فليست كل الأمور والأحداث قابلة للطرح أمام الزوج.


• طلب المساعدة الخارجيَّة:


إن لم ينفع كل ما سبق فقد تكون غيرة الزوج تطوَّرت واحتاجت لتدخل مستشار أسري، خاصة إن تجاوزت الحدَّ الطبيعي وتسبَّبت في مشكلات ومنغصات في الحياة اليوميَّة حينها يكون اللجوء لطرف خارجي ثقة سيساعد الزوج على تجاوز هذا السلوك وايجاد حلٍّ له.

أضف تعليقا

X