أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

أهم 10 إنجازات حققتها السعودية

إتاحة العمل
أهم 10 إنجازات حققتها السعودية
إتاحة عمل المرأة
استغلال الطاقات

تحتفل السعودية بيومها الوطني كل عام، هذا اليوم الذي تثبت فيه للعالم أجمع انتصارها على كل التحديات التي واجهتها والعقبات التي تخطتها لتصل إلى سلم الدولة الأكثر رقياً بشعبها.
الباحثة الاجتماعية أ. هيا الهندي تطلعنا من خلال التالي على أهم الإنجازات التي حققتها السعودية خلال هذا العام:
1. إتاحة عمل المرأة: وفرت السعودية المجال الأوسع لعمل المرأة في الأعمال التقنية ومحلات الصيانة التي تعتمد على صيانة الهواتف الذكية بكل سرية تامة، خاصة بين النساء فقط، وهذا ما يضمن الثقة بين جميع أبناء المجتمع.
2. محطة القطار: السعودية تستكمل بناء محطة مترو العاصمة، الذي سيبدأ عمله بشكل كامل في منتصف العام القادم، حيث سيمثل نقلة ضخمة في شوارع السعودية، بالإضافة إلى الاستهلاك الذي ستسجله السعودية في وقود السيارات العامة.
3. هيئة الترفيه: السعودية تعتني بجميع أفراد شعبها على جميع الأصعدة الحياتية، كما أنها لم تنقص من حق الترفيه، فاعتزمت افتتاح هيئة ترفيهية، وتم البدء في برامجها الترفيهية الهادفة للمواطنين.
4. استغلال الطاقات: قامت السعودية بالتعميم على جميع المحلات المتخصصة ببيع الأجهزة الإلكترونية والهواتف المتنقلة أن يصبح جميع العاملين فيها من أبناء الوطن، وذلك لاستغلال طاقاتهم، ولشغل أوقات فراغهم بما يعود عليهم بالنفع.
5. إتاحة العمل: صرحت السعودية لأكثر من 100 عربة متنقلة لبيع الأطعمة والمشروبات وأحياناً بعض المستلزمات المهمة، حيث بمقدور تلك العربات البيع والشراء من الجميع، كونها مرخصة من الدولة، وبمهارة وإشراف سعودي.
6. أكبر فندق: السعودية توصلت في دراستها للبنية التحتية إلى بناء أكبر فندق في العالم، والذي من المخطط أن يحتوي على بعض الطرز الإسلامية، بالإضافة إلى المتاحف والمناظر الأثرية داخله.
7. القوة الدرامية: تم ترشيح الفيلم السعودي "بركة يقابل بركة" في قائمة جائزة الأوسكار لأفضل الأفلام العربية المترجمة، حيث كان هذا العمل من ضمن الأعمال القوية.
8. الأقوى تعليماً: ضمن القائمة المرشحة عالمياً للجامعات الـ300 الأقوى في العالم، حصلت جامعة الملك سعود على مرتبة متفوقة في كونها إحدى أقوى وأعرق الجامعات في السعودية، بالإضافة إلى أن جميع التخصصات التي تحتويها حصلت على اعترافات عالمية.
9. التطور المنهجي: لم تتوقف مسيرة السعودية التعليمية أبداً في تطور العلم، فقد اعتزمت إضافة بعض الحصص الدراسية، التي تعود بالنفع على جميع الطلاب، بالإضافة إلى الحصص التي تصقل شخصية الطالب وتحدد أهدافه وطموحه.
10. التطور الطبي: مازالت السعودية تسعى في الوصول إلى الكفاءة الطبية الأكثر تميزاً حول العالم، وقد أثبت جدارتها في ذلك من خلال بعض الفرق الطبية المتخصصة في فصل التوائم السيامية مثلاً.

أضف تعليقا

X