صحة ورشاقة /جديد الطب

الجنس: شكل الوجه يكشف خفايا العلاقة الحميمة للشخص

العلاقة الجنسية وشكل الوجه
شكل الوجه يكشف خفايا العلاقة الحميمة للشخص
الأشخاص الذين يملكون شكل الوجه المستدير أو المستطيل، يحظون بحياة جنسية أكثر تشويقًا من غيرهم

العلاقة الجنسية أو العلاقة الحميمة بين الشريكين، تبقى أحد أبرز العوامل التي تساهم في نجاح الزواج. وفي هذا الإطار توصلت دراسة كندية حديثة إلى أنَّ الأشخاص الذين يملكون شكل الوجه المستدير أو المستطيل، يحظون بـ حياة جنسية أكثر تشويقًا من غيرهم !

هل لديكِ شكل وجه مستدير، أم مربع، أو بيضوي أو على شكل قلب، أم على شكل ماسة؟ وفي حين قد تبدو هذه المعلومات سردية بشكل محض، إلّا أنّ الواقع يقول إنّ شكل وجهكِ يمكن أن يكشف عن نوعية حياتكِ الجنسية. وهذه الفرضية يدافع عنها الباحثون في جامعة نيبسنيغ في كندا.
من أجل التوصل إلى هذه النتيجة -الغريبة نوعًا ما-، عمل باحثون كنديون مع 459 متطوعًا من كندا (ومنهم 145 شخصًا من الأزواج، و324 من العازبين، ومتوسط أعمارهم حوالى 22 عامًا)، وجميعهم أجابوا على استبيان حول عاداتهم الجنسية، وعدد مرات ممارسة العلاقة الجنسية، وتوجهاتهم الجنسية، وعدد الشركاء الذين مارسوا الجنس معهم. وفي موازاة ذلك تمَّ تحديد شكل وجوههم بواسطة كمبيوتر بقياس نسبة العرض إلى الارتفاع.

بالنسبة إلى الرجال، ذوي الوجه المستطيل يميلون إلى الخيانة الزوجية
نتيجة الدراسة: بحسب ما يقول العلماء، فإنّ الرجال والنساء الذين لديهم نسبة عالية من العرض/ والارتفاع في الوجه، فإنهم يتمتعون بـ حياة جنسية مشوقة مقارنة بالآخرين. هذه النسبة توافق شكل الوجه المستدير أو المستطيل، العريض بنسبة أكبر من الارتفاع. ولكن في المقابل، فإنّ الرجال الذين لديهم شكل وجه مستطيل يميلون إلى قضاء مغامرات الليلة الواحدة، أو السقوط في براثن الخيانة الزوجية!
وبالنسبة إلى الباحثين، فإنّ هذه العلاقة بين شكل الوجه والحياة الجنسية منطقية تمامًا. وبحسب ما يقول العلماء، فإنّ نسب حجم الوجه (وبالتالي هذه النسبة الشهيرة بين العرض/ إلى الارتفاع) تتشكل خلال مرحلة النضوج الجنسي، وتعتمد بشكل رئيسي على مستويات هرمون التستوستيرون، وهو الهرمون الجنسي الذكوري الذي يوجد بمستويات أعلى لدى الرجال مقارنة بالنساء، والذي يرتبط تحديدًا في التعبير عن الرغبات الجنسية.

ما رأيكِ بهذه الدراسة الغريبة نوعًا ما ؟!

أضف تعليقا

X