أسرة ومجتمع /فعاليات ومناسبات

تدشين مركز «مودسلي هيلث» رسميًا في أبوظبي

الأمير أندرو مع روجر بافيرد في مركز مودسلي أبوظبي
دشن الأمير أندرو دوق يورك يوم أمس 3 أكتوبر مركز «مودسلي هيلث» في أبوظبي، المتخصص بتقديم خدمات الرعاية للصحة النفسية، وذلك في إطار مشروع مشترك بين مؤسسة «ساوث لندن» ومؤسسة مودسلي إن إتش إس ترست ومركز ماكاني الطبي.
وجاء افتتاح المركز الطبي في إطار زيارة للأمير أندرو إلى العاصمة أبوظبي، حيث رافقه بالجولة روجر بافيرد رئيس مجلس إدارة مؤسسة جنوب لندن ومودسلي، وعدد من كبار الشخصيات والحضور من هيئة الصحة في أبوظبي، والشركة الوطنية للضمان الصحي – ضمان، وشركة مبادلة للاستثمار، ودائرة تنمية المجتمع.
وفي ضوء ما أشارت إليه الحكومة البريطانية بأن قطاع الرعاية الصحية يعتبر واحدًا من أهم المجالات الاستثمارية في دولة الإمارات، تعمل «منظمة جنوب لندن ومودسلي إن إتش إس» على تطوير عدد من مراكز الرعاية الصحية النفسية في دولة الإمارات، وذلك عبر دمج الخبرات الطبية والأبحاث والخبرات المتبادلة بالشراكة مع مركز «مكاني» الطبي في أبوظبي.
وفي عام 2017، أطلق مركز «مودسلي» الطبي عيادة متخصصة بالصحة النفسية، جنبًا إلى جنب مع العيادة الصحية الخاصة بالأطفال في منطقة الخالدية في أبوظبي. ويدير كلتا العيادتين مجموعة من أهم الاستشاريين العاملين أو المتدربين لدى «مودسلي»، فضلاً عن الزيارات التي يقوم بها عدد من الأطباء الأخصائيين من المملكة المتحدة.
كما يعمل مركز «مودسلي» الطبي في أبوظبي على رفع الوعي بنتائج الأبحاث الحديثة، والأُطر العلاجية الداعمة المتاحة للمرضى، فضلاً عن إنشاء عدد من منصات تبادل الخبرات المخصصة للخبراء والمهتمين في قطاع الرعاية الصحية والصحة النفسية. حيث ستستضيف المؤسسة مؤتمر «مودسلي» الطبي السنوي يوم 13 أكتوبر 2017، من الساعة 9.00 صباحًا حتى 4:30 بعد الظهر ضمن فندق كراون بلازا، في جزيرة ياس في أبوظبي.
ولكونها من أقدم مؤسسات العلاج النفسي في العالم، وواحدة من أهم المؤسسات في مجال العلاج النفسي في أوروبا، تملك مؤسسة «مودسلي» الطبية شهرةً واسعة في تقديم أفضل خدمات الرعاية الصحية النفسية للأطفال والمراهقين والبالغين، فضلاً عن برامج التدريب والتعليم الخاصة بها، مستندة إلى خبرتها الكبيرة التي تمتد لأكثر من 700 عام.

أضف تعليقا

X