لايف ستايل /سياحة وسفر

سياحة الآثار في"هانوي"

"هانوي" تقع في شمال البلاد، على ضفاف النهر الأحمر (هونغ سونغ)
الجسر الأحمر فوق بحيرة "هوان كيم"
الفصل السياحي في "هانوي" يمتد من نوفمبر (تشرين الثاني) حتى مارس (اذار)
"هانوي"، كما تبدو عند المساء
محيط "باغودة العطر" الواقعة في شمال "فيتنام"
لقطة في سوق "دونغ زوان"، الواقعة في الجزء الشمالي من وسط "هانوي
الدراجة الهوائية تشكّل وسيلة النقل الأبرز، في "هانوي"
لقطة لأفق العاصمة الفيتنامية "هانوي"

في إطار تعداد وجهات السياحة غير المسوّقة كفاية، يزور "سيدتي. نت " العاصمة الفيتنامية "هانوي"، المدينة التي تُعرف بتاريخها العريق وثقافتها الغنية وطبيعتها الخلّابة. عناوين ونشاطات السياحة في "هانوي" بالجملة، ولكّنها ترضي خصوصًا هواة الآثار والطبيعة.


تقع "هانوي" في شمال "فيتنام" على ضفاف النهر الأحمر المُسمّى "هونغ سونغ"، وتبدو الرئة الإقتصادية لـ"فيتنام". وتزخر بالمواقع التاريخيّة، كما تضم فنادق تلائم الميزانيات السياحية كافة. ولا تُسجّل درجات الحرارة في "هانوي" اختلافًا كبيرًا، فهي نادرًا ما تهبط الى ما دون 10 درجات مئوية في الشتاء، وتحديدًا في يناير(كانون الثاني). وترتفع إلى 30 درجة مئوية بين يناير (كانون الثاني) وأغسطس (آب). ولكن في خلال هذه الفترة، تشهد المدينة أعلى نسبة هطول للأمطار. ولعل الفترة المُفضّلة للسياحة في "هانوي"، هي بين نوفمبر (تشرين الثاني) ومارس (آذار)، حيث يسود الفصل الجاف، وتنشط الحركة السياحية بشكل لافت.

4 نشاطات
1. التسوق في سوق "دونغ زوان"، الواقعة في الجزء الشمالي من وسط "هانوي"، وهي عبارة عن أبنية ثلاثة، تتصل ببعضها البعض عبر الطبقة الثانية. وهناك، يمكن إيجاد كلّ ما يخطر ولا يخطر في البال. وفي الموازاة، يعرض "بوتيك هونغ تيغ" الواقع بجوار بحيرة "هوان كيم" الآلات الموسيقية التراثية الخاصّة بالفلكلور الفيتنامي. وتتعدّد الأماكن التي تبيع القطع الحرفية الجميلة، نظرًا إلى أهمية هذه المدينة، على الصعيدين التاريخي والثقافي.
2. زيارة حديقة "انديرا غاندي" الواقعة بالقرب من بحيرة "هوان كيم"، حيث ينتصب نصب كبير من البرونز للملك لي تاي تونغ، مؤسس مدينة "هانوي". ويقبع كشك للموسيقى بناه الفرنسيون مع نهاية القرن التاسع عشر ومجموعة من المنحوتات لثعابين وتنانين.
3. اكتشاف المحلّة القديمة في "هانوي" بواسطة الدراجة الهوائية، يعتبر تجربة لا تنسى!
4. زيارة "باغودة العطر" شمال "فيتنام"، حيث تكثر المعابد الواقعة في محيط طبيعي جميل. وهناك، يمكن السير على الأقدام لاكتشاف الأماكن المخبأة داخل الغابة أو استقلال الـ"تيليفيريك" للاستمتاع بالمناظر الخلّابة من علٍّ.

هل أعجبكم الموضوع؟

أضف تعليقا

X