أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

توفيت بأزمة قلبية... والسبب ساعات العمل الإضافية

ساعات العمل الإضافي تسببت بوفاتها
ميوا سادو
الصحافية Miwa Sado

تعرضت صحافية في هيئة الاذاعة العامة اليابانية، لأزمة قلبية أدت إلى وفاتها بعدما عملت نحو 160 ساعة إضافية في شهر واحد، بحسب ما ذكر مفتشو وزارة العمل.
وكانت ميوا سادو Miwa Sado التي توفيت عن عمر ناهز الـ 31 عامًا، قد أخذت يومين فقط من الاجازة في الشهر الذي سبق وفاتها، إثر فشل في القلب في شهر تموز 2013.
وقد عزا مكتب معايير العمل في طوكيو لاحقًا سبب وفاة الشابة الى العمل الزائد، إلا أنه لم يتم الكشف من قبل صاحب العمل عن هذه القضية إلا حاليًّا.
وعلى إثر ذلك اتخذت السلطات اليابانية إجراءات جديدة لوقف ثقافة العقوبات بما يخص ساعات العمل، ولا سيّما في شركات الإعلام.

تركت المحاماة وسرقت 7 محال ذهب وكوّنت ثروة بملايين الجنيهات


ووجد مفتشو وزارة العمل أنّ السيدة سادو، التي غطت نشاطات شؤون الحكومة المحلية في طوكيو، قد سجّلت 159 ساعة و 37 دقيقة من العمل الإضافي، لأنها قدمت تقريرًا عن الانتخابات في الشهر الذي سبق وفاتها. كما أنها عملت 146 ساعة و 57 دقيقة إضافية في الشهر الذي سبق ذلك.
وقال مكتب العمل: إنّ سادو "كانت تحت ظروف معينة، وبالتالي لم تتمكن من اتخاذ ما يكفي من أيام العطلة، بسبب المسؤوليات المعطاة لها والتي تتطلب منها البقاء في العمل حتى وقت متأخر جدًّا"، وأضاف:" يمكن الاستنتاج بأنها كانت في حالة من التعب المتراكم والحرمان المزمن من النوم".
يشار إلى أنّ هيئة الاذاعة العامة اليابانية لم تكشف أمام الموظفين الآخرين عن سبب وفاة سادو، حتى طلب والدا الأخيرة ذلك.

 

"مرعب النساء" يتحرش بمذيعة على الهواء.. ماذا كانت ردة فعلها؟!

أضف تعليقا

X