جمال /عناية بالبشرة

لماذا يجب أن نستخدم حمض الأزليك؟

عناية بالبشرة
حب الشباب
علاج حب الشباب
بشرة نضرة
شباب البشرة
حماية البشرة


لست الوحيدة التي لم يسبق لها أن سمعت عن حمض الأزليك. على الرغم من امتلاكه عددًا لا يحصى من فوائد العناية بالبشرة، فهذا المكون غير ملاحظ إلى حد كبير. يشرح أطباء الأمراض الجلدية امورًا عن حمض الأزليك، ولماذا يمكن أن يساعد بشرتك.


ما هو حمض الأزليك؟
هو حمض ثنائي كربوكسيلي مشتق طبيعيًّا من الحبوب، بما في ذلك القمح والشعير. ويكون في حالته الطبيعية بشكل مسحوق أبيض.


ما هي فوائد العناية بالبشرة التي يوفرها حمض الأزليك؟
يُستخدم حمض الأزليك في المقام الأول لعلاج الوردية، كما أنّ لديه قوًى مذهلة مضادة للالتهابات، ومن المعروف أيضًا استخدامه للبشرة المعرضة لحب الشباب. إذ إنّ الصفات المضادة للبكتيريا تساعد على منع انسداد المسام عن طريق قتل البكتيريا، للحد من الرؤوس البيضاء والسوداء. ومن المعروف أيضًا مساعدته في مشاكل التصبّغ. كما أنه يمنع إنتاج البشرة كمية زائدة من الميلانين.


كيف يمكنكِ استخدام حمض الأزليك؟
يمكنك شراؤه من دون وصفة طبية. ومن المفيد انتقاء تركيبات بما لا يقل عن 15 في المئة منه. إذا كانت البشرة ذات حساسية فائقة ، قد تجدين أنّ لبشرتك ردّ فعل طفيفًا، ولكن عمومًا فحمض الأزليك آمن للاستخدام للجميع. كما انه مقشّر طبيعي، لذا من المهم استخدام واقٍ من الشمس معه.

 

أضف تعليقا

اقرئي المزيد من جمال

X