أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

مشاهير وصلوا إلى قمة "المجد" رغم فقدانهم أصابعهم

فينس فون
جيري غارسيا
غاري بورغوف
كريستيان بيل
ماثيو بيري
جيمس دوهان
داريل هانا

يمتلك أغلب الناس 5 أصابع في كل يدٍ ورغم ذلك لا يستطيع كثير منهم تحقيق أمنياته وأحلامه، وما يطمح إليه، في حين نرى آخرين فقدوا إصبعاً واحداً أو أكثر، أو جزءاً من يدهم، ومع ذلك أكملوا مشوارهم العملي، أو الفني، ووصلوا إلى أعلى سلم المجد، وحققوا نجاحات باهرة، ومن هؤلاء:

- جيري غارسيا
مغنٍّ، وكاتبُ أغانٍ أمريكي، وعازفٌ، اشتهر بعمله عازفَ جيتارٍ رائداً ومغنياً مع فرقة "ذي غراتيفول ديد". عندما كان غارسيا بعمر 4 سنوات، قُطِعَ ثلثا إصبعه الأوسط الأيمن عن طريق الخطأ عندما كان وشقيقه تيف يقطعون الخشب، حيث حدث ما لم يتوقعه، فقد أخطأ شقيقه قطعة الخشب وقطع إصبعه، وعلى الرغم من ذلك أصبح غارسيا عازفَ جيتارٍ متألقاً.

- داريل هانا
هي ممثلة أمريكية، فقدت طرف إصبعها الأيسر في حادث وقع عندما كانت طفلة، لذا ترتدي أحياناً أطرافاً صناعية لإخفائه، كما أكدت مجلة "فوربس" أنه تم تشخيص هانا في مرحلة الطفولة بـ "التوحد"، لكنَّ ذلك لم يمنعها من أن تصبح من ألمع نجمات "هوليوود"، وممثلة مسرحية بارزة، وناشطة سياسية.

- غاري بورغوف
من أهم مشاهير السينما الأمريكية الكلاسيكية، كان يعاني من تشوُّه خلقي في 3 أصابع بيده اليسرى، وعلى الرغم من ذلك عمل في بداياته على "الدرامز"، ثم انتقل للعمل في مسرح "بلفري ميوزك"، وبعدها إلى عالم السينما، وقد تم ترشيحه لجائزة "إيمي"، وفاز بها عام 1977 م.

- جيمس دوهان
اشتهر بشخصية "سكوتي" في مسلسل تلفزيوني، وبدوره في فيلم حرب النجوم، ويعد دوهان من أبرز العناصر وأكثرهم تميزاً في تلك السلسلة السينمائية، وقبل عمله في السينما كان جندياً في الجيش الكندي، وقد شارك في عملية الإنزال في النورماندي يوم الثلاثاء 6 يونيو 1944 م، وهناك أصيب برصاصة أفقدته إصبعاً.

- كريستيان بيل
ممثل بريطاني، حصل على جائزة الأوسكار لأفضل ممثل مساعد، وجائزة غولدن غلوب، وجائزة نقابة ممثلي الشاشة عن أدائه المتميز في فيلم "المقاتل"، كما اختير لتجسيد شخصية النبي موسى في فيلمٍ، يحمل عنوان "خروج: الآلهة والملوك"، من إخراج ريدلي سكوت، وقد تم عرضه في 5 ديسمبر 2014 م، وكان بيل قد فقدَ في عام 2009 جزءاً من "السبابة" في حادث "دراجة ترابية".

- فينس فون
هو ممثل أمريكي، وكاتب سيناريو، ومنتج، وناشط سياسي، فقدَ جزءاً من إبهامه في حادث سيارة أثناء تصويره دوره في فيلم "متطفلو العرس"، وقد ظهر منذ ذلك الحين في عدد من الأفلام، كما حقق شهرة واسعة، ودعم المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية رون بول في انتخابات 2008 و2012م.

- ماثيو بيري
ممثل أمريكي، اشتهر بدور "تشاندلر بينج" في المسلسل التليفزيون الهزلي "فريندز"، تعرَّض في حياته إلى كثيرٍ من الحوادث، أولها فقدانه جزءاً من إصبعه الأوسط من يده اليمنى وهو صغير، ويقال بأن باباً قُفِلَ على إصبعه بشدة وهو في فترة الحضانة، كما اصطدم في عام 2000 بسيارته "بي إم دبليو" برواق أحد المنازل، وهو كاتب مشارك، ومنتج تنفيذي، ونجم في المسرحية الهزلية "أب السيد سنشاين" كما قدم عديداً من الأفلام الناجحة.

على الرغم من فقدان هؤلاء المشاهير إصبعاً، أو جزءاً من أصابعهم إلا أن ذلك لم يمنعهم من أن يصبحوا نجوماً في الشاشة الفضية، ويحققوا نجاحات بارزة ومتميزة دون أي تأثر بتلك الأجزاء المفقودة، وكأن أيديهم كاملة، والأغرب من ذلك أن هناك كثيراً من المشاهدين لا يعلمون هذا الأمر لتميُّز هؤلاء النجوم وبراعتهم في أداء أدوارهم.

أضف تعليقا

اقرئي المزيد من أسرة ومجتمع

X