فن ومشاهير /أخبار المشاهير

ليلى اسكندر تعلق على مصالحتها مع مريم حسين: لم أقل لها زوجك "طرطور"

بعد خلافاتهما على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي وصلت إلى المحاكم، عندما هددت ليلى اسكندر برفع قضية على مريم حسين في دبي، اجتمعت الفنانتان بالأمس وتصالحتا وتعانقتا، وكأنّ شيئًا لم يحصل بينهما.
وفي حين قالت مريم حسين، إنه لا يوجد في الأساس خلاف أو خصام بينها وبين ليلى اسكندر لكي يقال إنه حصلت صلحة بينهما، أوضحت ليلى اسكندر أنها لم تشتم مريم حسين، وأضافت: "أنا لم أكن حقودة ولم أقل لها "زوجك طرطور" مثلًا ، ولم أقل لها إنتِ كذا وكذا وكذا. فليسامحها الله، وأنا قلت لها إنني سامحتها قبل أن نجلس ونجتمع معًا. والمصالحة بيننا تؤكد أننا "كبيرتان" وأننا بشر. أنا لست منافقة وأنا قادرة على المسامحة، ولا أحب الشر بل أحب الخير في الحياة".

وبدأت المشكلة بين الفنانتين عندما نشرت مريم حسين فيديو عبر "سناب شات" تحدثت فيه عن الزواج من دون رخصة، وفيديوهات التقبيل بين ليلى اسكندر وزوجها يعقوب الفرحان في السعودية، من دون أن يحاسبهما أحد، لتوضح أنّ الأمر الذي يقف وراء سجن زوجها، حيث تبيّن أنها لم تطلّق حتى الآن من فيصل الفيصل، هو أسلوبه غير المسؤول في التعاطي معها على مواقع التواصل الاجتماعي، وليس قبلاتهما. الأمر الذي فسرته ليلى اسكندر أنه تحريض عليها وعلى زوجها، ولذلك هددت بمقاضاتها في دبي، رافضة أن تشبّه نفسها بها.
ثم عادت وردت مريم على ليلى وتطورت الخلافات بينهما ووصلت الى حد استخدام الشتائم والكلمات النابية.

 

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X