فن ومشاهير /أخبار المشاهير

جيجي حديد تنتقد "متطرفة أمريكية" وتدافع عن الإسلام بقوة

جيجي حديد
العارضة الأمريكية من أصول فلسطينية جيجي حديد
رد جيجي حديد
تغريدات لورا

ردّت العارضة الأمريكية من أصول فلسطينية جيجي حديد Gigi Hadid بعنف على هجوم شنَّته ناشطةٌ أمريكية متطرفة، تدعى لورا لومر، على الإسلام والمسلمين، بعد حادث الدهس الذي شهدته منهاتن منذ أيام وذهب ضحيته 8 أشخاص.

الناشطة اليمينية المعروفة بعدائها للإسلام والمسلمين، أطلقت عقب حادثة الدهس هاشتاق #banIslam، وغرّدت على موقع "تويتر" بسلسلة مواقف، زعمت في إحداها أن "المسلمين هم سبب العنف القاتل في كل العالم".

وعرّفت لورا عن نفسها في إحدى التغريدات بـ"الإسلاموفوبية الفخورة"، نسبة إلى المصطلح الذي يعني الخوف من الإسلام والمسلمين، مشيرة إلى أنه "لا يوجد أي شيء اسمه إسلام معتدل المسلمون جميعهم سواء".

ولكن التغريدة التي كتبت فيها لورا: "كم من الناس يجب أن يموت قبل أن ندرك أن الإسلام سرطان، وعلينا أن نمنع المسلمين من التواجد في العالم المتحضر"، أثارت حفيظة جيجي حديد التي تدخلت وردّت عليها بالقول: "لورا، أكره أن أُعيرك أيَّ اهتمام، لكن أريد أن أقول لك أنك (...) خرقاء".

يذكر أن بيلا حديد Bella Hadid شقيقة جيجي قد صرَّحت في أبريل/نيسان الفائت وقالت إنها "مسلمة فخورة بديانتها"، كاشفة أن والدها محمد حديد، ربَّاها وإخوتها على أن الإسلام جزء مهم من حياتهم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X