لايف ستايل /تدبير منزلي

إرشادات في التدبير المنزلي لتنظيف ستارة الحمام

إرشادات في التدبير المنزلي لتنظيف ستارة الحمام الـ"بلاستيك"
لإزالة العفن عن ستارة الحمام، يُمكن الاستعانة بالمبيِّض
ستارة الحمام تتعرَّض لتراكم العفن عليها، في حال لم تُجفَّف جيِّدًا
من المُمكن غسل ستارة الحمام، وهي مُعلَّقة
الخلُّ الأبيض يُعقِّم ستارة الحمام

على الرغم من تنظيف ستائر الحمام دوريًّا، إلَّا أنَّها تتعرَّض لتراكم العفن عليها، في حال لم تُجفَّف جيِّدًا. وفي هذا الإطار، "سيدتي. نت" يُقدِّم إرشادات مفيدة في تنظيف ستارة الحمام والحفاظ علها لأطول فترة ممكنة:

| تُفكُّ حلقات الستارة، فتُنزل.
تُغسل الستارة المصنوعة من النايلون أو الـ"بلاستيك" أو الـ"فينيل"، باستخدام محلول مُعدٍّ من نصف كوب من الخلِّ الأبيض أو الـ"بيكينغ صودا" مع الماء البارد، مع الإشارة إلى ضرورة تجنُّب استخدام الماء الساخن، الذي قد يُذوِّب الستارة.
يُخلط القليل من سائل الجلي والخلِّ، وتُبلَّل الاسفنجة بالخليط المذكور، وتُفرك بها بقع العفن. ثمَّ، تُغسل الستارة بمسحوق الغسيل المُضاف إليه ربع كوب من "البايكينج صودا".
يُمكن تنظيف الستارة وهي مُعلَّقة، من خلال رشها بالخلِّ وفركها بفرشاة خاصَّة. ثمَّ، تُشطف الستارة، بالماء.
يُفضَّل ترك الستارة حتَّى تجفَّ في الهواء، مع تجنُّب تجفيفها بواسطة المجفِّف، فالأخير يُلحق الضرر بالستارة الـ"بلاستيك" والـ"فينيل".
تُنقع الستارة بوعاء حاوٍ الماء الدافئ المُضافة إليه ملعقة من النشادر، لثلاث ساعات. ثمَّ، تُعلَّق الستارة لتجف، مع الحرص على ترك نافذة الحمام مفتوحة.

شاركونا تعليقاتكم...

 

أضف تعليقا

اقرئي المزيد من لايف ستايل

X