فن ومشاهير /سيدتي التركية

هل رد حبيب ألتشين سانجو على مشاهدها الحميمة مع باريش أردوتش بخيانتها؟

لقطات مشتركة لإيلتشين وباريش من فيلمهما الرومانسي الكوميدي "زمن السعادة".
ألتشين سانجو وباريش أردوتش
يونس أوزديكان وحبيبته ألتشين سانجو
نشرت الصحافة التركية صوراً حميمة ليونس أوزديكان وبيريل فارول متهمة إياه بالخيانة
نشرت الصحافة التركية صوراً حميمة ليونس أوزديكان وبيريل فارول متهمة إياه بالخيانة
ألتشين سانجو وباريش أردوتش
نشرت الصحافة التركية صوراً حميمة ليونس أوزديكان وبيريل فارول متهمة إياه بالخيانة
بوستر فيلم "زمن السعادة"
نشرت الصحافة التركية صوراً حميمة ليونس أوزديكان وبيريل فارول متهمة إياه بالخيانة
ألتشين سانجو وباريش أردوتش
يونس أوزديكان ومساعدته بيريل فارول في إجتماع عمل مشترك
لقطات مشتركة لإيلتشين وباريش من فيلمهما الرومانسي الكوميدي "زمن السعادة".
نشرت الصحافة التركية صوراً حميمة ليونس أوزديكان وبيريل فارول متهمة إياه بالخيانة

يبدو أنّ ثنائية الممثل التركي الوسيم باريش أردوتش الشهير بعمر والممثلة التركية الجميلة ألتشين سانجو الشهيرة بديما في مسلسل "حب للإيجار" بدأت تزعج حبيب الممثلة.
فالنجمان الأكثر حديثاً في السوشال ميديا من عام 2015 لغاية اليوم، باتت ثنائيتهما تزعج يونس أوزديكان حبيب ألتشين سانغو منذ خمس سنوات.
وقد قام يونس بنفسه بتكذيب شائعة نشرتها الصحافة التركية قبل أسابيع قليلة، حول بقاء الثنائي ليلة كاملة معاً في موقع التصوير، إلا أنّه عجز في حفل افتتاح فيلم "زمن السعادة" عن كبح جماح استيائه وغضبه وغيرته من مشاهد الحب الحميمة التي جمعت حبيبته ألتشين سانغو مع باريش أردوتش، فلم يتابع أحداث الفيلم للنهاية من شدة حرجه واستيائه منها، وغادر صالة السينما بمفرده تاركاً حبيبته تتابعه بدونه.
و قد أعلن بصراحة للإعلام عن شعوره بالاستياء قائلاً "نعم، أنا مستاء جداً عند مشاهدتي هذه المشاهد الحميمة على الشاشة لأننا ببساطة شديدة لم نكبر في أمريكا ولا سويسرا".
وفهمت الصحافة من خلال ذكره سويسرا، أنها رسالة موجهة بشكل غير مباشر لباريش أردوتش لا لحبيبته ألتشين سانغو، لكون باريش ولد ونشأ في سويسرا قبل عودته مع عائلته إلى تركيا.
وفهم أيضاً أن يونس أوزديكان ما زال حريصاً على مشاعر حبيبته لهذا وجه رسالته القاسية اللهجة إلى باريش كي لا يزيد الأزمة العاطفية بينه وبين حبيبته.
والتزمت ألتشين سانغو الصمت تجاه غيرة حبيبها.
ومحتمل جداً أن يكون هذا الفيلم السينمائي آخر تعاون فني مع الثنائي باريش أردوتش وألتشين سانغو حرصاً من ألتشين على مشاعر حبيبها يونس.

هل دفع الغضب حبيب ألتشين سانجو إلى خيانتها؟
وبعد تصريح يونس أوزديكان الغاضب الموجه إلى باريش أردوتش بفترة بسيطة جداً، بثت قناة ستار التركية في أحد برامجها الفنية صوراً حميمة له مع صديقته "بيريل فارول" يوم الأربعاء الموافق 15 نوفمبر متهمة إياه بخيانة حبيبته ألتشين سانغو، لكن يونس نفى تهمة الخيانة المزعومة عن نفسه، ووصفها بالسخيفة وبأن خبر خيانته عارياً عن الصحة.
وفسّر الصور التي تجمعه بزميلته في العمل بيريل فارول بالقول " فارول مساعدتي وصديقتي فحسب، وصورنا معاً التقطت من حفل ساهر أقيم بعد حفل إفتتاح فيلم "زمن السعادة"، وكانت ألتشين سانغو معنا بالحفل نفسه".
وقد سخر محبو الممثل التركي باريش أردوتش وألتشين سانغو من كلامه قائلين: لقد انتقد قبلات إلتشين وباريش السينمائية قائلاً نحن لم نكبر في سويسرا ولا في أمريكا، فهل كل رجل يقبل كتف مساعدته؟ وإذا كان يرفض أن يقبل أحد حبيبته فلماذا هو يقبل فتاة أخرى غير حبيبته؟
وتصدّرت صور يونس أوزديكان وقبلته لمساعدته الشابة بيريل فارول كافة مواقع التواصل الإجتماعي ووسائل الإعلام التركية وصارت حدثا رئيسيا وموضع سخرية الكثيرين.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X