صحة ورشاقة /جديد الطب

غضروف متطور لـ المفاصل التالفة

المفاصل
غضروف جديد للركبة
وداعاً لـ آلام المفاصل مع الغضروف الجديد

طوّر الباحثون غضروفًا جديدًا من ألياف كيفلار Kevlar ، بمقدوره أن يحل محل الغضروف الطبيعي التالف بعد إصابة المفاصل، لا سيما مفاصل الركبة.

الغضروف الاصطناعي المصنوع من ألياف كيفلار، يحاكي الغضروف الطبيعي، وهذا الانجاز تمَّ التوصل إليه بواسطة علماء من جامعة ميتشيغان في الولايات المتحدة الأمريكية. واسم المادة "كيفلارتيلاج"، وهو الأسم الذي أعطي لهذه المادة الاصطناعية الجديدة، والتي بمقدورها إعادة إنتاج خصائص الغضروف العظمي الطبيعي. علمًا أنّ الغضروف الطبيعي يتكوّن في معظمه من حوالى 80 في المئة من الماء، ويقاوم ضغوطات معينة يفرضها الجسم ضمن ظروف أكثر تطرفًا.
والنموذج الاصطناعي يتكوّن من شبكة من ألياف "نانو كيفلار" (ألياف أراميد التي تدخل في تصنيع السترات الواقية ضد الرصاص)، وهي المادة المستخدمة بشكل شائع في استبدال الغضروف الهيدروجل، وتسمى كحول بوليفينول أو PVA.
وخلافًا للغضاريف الاصطناعية الأخرى، فإنَّ "كيفلارتيلاج" تتميز بآلية القوة نفسها ومحتوى الماء الذي تتميز به الغضاريف العظمية الطبيعية، بينما تحتفظ كحول البوليفينول في الماء داخل الشبكة، حتى عندما تتمدد مادة "كيفلارتيلاج" أو تتعرض إلى الضغط.

مقاومة في الأحوال كافة
يقول البروفسور نيكولاس كوتوف، بروفسور الهندسة في جامعة ميتشيغان والمبتكر الرئيسي للعمل: "نحن نعلم أنّ معظم جسمنا يتكوّن من الماء، ومع ذلك فإنّ أجسامنا تتمتع بالكثير من ثبات الهيكل". ويضيف: "إنّ فهم الغضروف هو بمثابة فهم كيف يمكن لأشكال الحياة، أن تضمّ خصائص من غير الممكن في بعض الأحيان تصور أنها يمكن أن تتشكل معًا".
ويأمل الباحثون الأمريكيون في الوقت الحالي، في الحصول على براءة اختراع لاكتشافهم هذا، وطموحهم الأعلى هو أن تخدم هذه المادة كبديل للغضروف للأشخاص الذين يعانون إصابات في المفاصل.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X