أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

دولة عربية تحذر مواطنيها رسمياً من لعبة إلكترونية

احد تحديات اللعبة أن تحفر رسمة حوت على يدك بآلة حادة
احد تحديات اللعبة هي ان يجرح المتحدي شفتاه!
حذرت هيئة تنظيم قطاع الاتصالات في الأردن المواطنين من تحميل لعبة "الحوت الأزرق" على هواتفهم المحمولة، وأصدرت الهيئة الأردنية بياناً، حذرت فيه من تحميل اللعبة التي تعتمد، على حد وصفها، على آلية لغسل دماغ المراهقين.
وأوضحت "الهيئة" أن اللعبة تطلب من المستخدمين تنفيذ مهام غريبة، منها مشاهدة أفلام رعب بشكل منفرد، والاستماع إلى الموسيقى الصاخبة، والاستيقاظ في أوقات متأخرة من الليل، وإيذاء النفس، وصولاً إلى الانتحار.
وكانت عديد من وسائل الإعلام عبر العالم قد حذرت من لعبة "الحوت الأزرق" لما تشكِّله من تهديد على حياة الأطفال والمراهقين.
ومن محاولات الانتحار التي تسببت فيها اللعبة، محاولة فتاة مراهقة الانتحار بإلقاء نفسها من الطابق الـ 15 من مبنى سكني بعد أن تعرَّضت إلى الخداع من "الحوت الأزرق"، حيث تم رصد الفتاة وهي تجلس على سور شقة في الطابق الـ 15 قبل أن تقفز، لكنها نجت بأعجوبة بعد سقوطها على نافذة سيارة متوقفة.
وتتكوَّن لعبة "الحوت الأزرق" من 50 مهمة، يُطلب من المستخدم القيام بها حتى يصل إلى التحدي الرئيس ألا وهو الانتحار بطرق مختلفة، وأفادت التقارير بأن اللعبة أودت بحياة ما لا يقل عن 130 مراهقاً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X