أسرة ومجتمع /شخصية اليوم

5 نساء من المغرب العربي يفزن بجائزة للعلوم

الفائزات الخمسة
فاطمة الزهراء جناتي الإدريسي
الدكتورة آمال من تونس فازت بجائزة لوريال اليونسكو
في وسط الصورة الفائزة بالجائزة هناء زباخ من المغرب
ابتسام غفراشي من تونس ساعة تسلم جائزتها
العالمات المغاربيات الخمسة الفائزات بالجوائز

فازت خمس نساء باحثات مغاربيّات من بينهنّ تونسيّتان بجائزة «لوريال اليونسكو» 2017 الخاصة بمنطقة المغرب العربي في مجال العلوم والتونسيتان هما:
آمال بينانيس من جامعة منوبة بتونس، وكان موضوع فوزها تحديد علامات جديدة لتشخيص سرطان الثدي لاقتراح علاج مشخص.
ابتسام شفراشي، من جامعة قابس بتونس، ونالت الجائزة عن بحوثها العلمية ما بعد الدكتوراه والتي تناولت موضوعاً يتعلق باستعمال البيبتيدات المضادة للميكروبات المنبعثة من إسشينومين (NCR-likeAeschynomen) في مجال الصحة النباتية والعلاجات على الحيوانات والبشر.
ومن المغرب فازت كل من:
فاطمة الزهراء جناتي الإدريسي، من معهد الزراعة والبيطرة الحسن الثاني بالرباط، بالمغرب: وتعلقت أبحاثها بتثمين الزيوت الأساسية كنموذج لمصادر الطاقة الحيوية المطبقة في صناعة مستحضرات التجميل والمواد الغذائية
* هناء زباخ، من جامعة عبد المالك السعدي بتطوان بالمغرب: مشروعها يتعلق بالمواد الفعالة في مكافحة السرطان وعلم الأدوية المضادة للالتهابات من الطحالب البحرية على ساحل البحر الأبيض المتوسط بالمغرب.
ومن الجزائر فازت نوال زعطوط، من جامعة بجاية بالجزائر: بحثها يرتبط بدراسة خصائص استمرار المكورات العنقودية المسؤولة عن التهاب الضرع البقري.
وتم تتويج هؤلاء النساء الباحثات في مجال العلوم تقديراً لكفاءتهن، وتكريماً لهن على مساهماتهن العلمية القيمة في مجالات متنوعة.

أضف تعليقا

X