سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

ما هي الأدوية الآمنة أثناء فترة الحمل؟

تضطر الحامل في فترة الحمل لتناول الأدوية، وتقلق كثيراً من مخاطرها أو أعراضها الجانبية التي تنعكس على الجنين، وقد تقوم بتناول بعض الأدوية دون استشارة الطبيب، ولذلك فقد سألت "سيدتي وطفلك" اختصاصي النساء والولادة، الدكتور عدلي الحاج عن الأدوية ومتى يمكن أن تأخذها الحامل بأمان فقسم فترة الحمل إلى ثلاثة أقسام كالتالي:

1. الثلث الأول: وهي أكثر الفترات حرجاً وخطورة وهي الأشهر الثلاثة الأولى حيث تتكون البويضة الملقحة، وتحدث التشوهات للأجنة خلالها،ويمنع منعاً باتاً استخدام أي دواء ما لم يكن تحت إشراف الطبيب.
2.  الثلث الثاني: وتعتبر هذه الفترة آمنة نوعاً ما ويمكن أن تحصل الحامل على مسكنات ألم تحت إشراف الطبيب، وتستمر خلال هذه الفترة مرحلة نمو الأطراف لدى الجنين.
4 . الثلث الثالث: وتكون أعضاء وأطراف الجنين قد تكونت ما عدا الأعضاء الجنسية والدماغ، ولذلك يحظر على الحامل تناول الهرمونات أو الأدوية التي تؤدي لزيادة الهرمونات الأنثوية وتؤدي لتشوهات في الأعضاء التناسلية لدى الجنين وكذلك قصور الدماغ وخلل في وظائفه، وكذلك تناول الأدوية التي تستخدم لعلاج الأمراض النفسية والعصبية مثل المهدئات، حيث من الممكن أن تؤدي لوفاة الجنين.

أضف تعليقا

X