لايف ستايل /تكنولوجيا وسيارات

نموذج أولي من "لاند روڤر" بطراز 1948 على الطرق من جديد

"لاند روڤر" تبدأ احتفالات الذكرى السنوية السبعين لتأسيسها بترميم سيارة رباعية الدفع بطراز 1948
"لاند روڤر" بطراز 1948 سارت للمرَّة الأخيرة على الطرق خلال الستينيات، وأمضت بعد ذلك 20 سنة في أحد حقول "ويلز"، ثمَّ تمَّ شراؤها كمشروع ترميم
"لاند روڤر" بطراز 1948، قيد الترميم

تُحيي "لاند روڤر"، الذكرى السنويَّة السبعين لتأسيسها، بتنظيم سلسلة من الفعاليات والاحتفالات، تُستهلُّ بإعادة تأهيل السيارة الأولى التي صنعتها الشركة. وهي واحدة من ثلاث سيارات "لاند روڤر" كانت عُرضت كنماذج أوَّلية سبقت مرحلة الإنتاج، خلال "معرض أمستردام للسيارات" في سنة 1948.

بعد عرض السيارة في معرض أمستردام، سارت هذه الأخيرة للمرَّة الأخيرة على الطرق خلال الستِّينيات، وأمضت بعد ذلك 20 سنة في أحد حقول "ويلز"، ثمَّ تمَّ شراؤها كمشروع ترميم، فألقيت بعد فشل المشروع في إحدى الحدائق. وبعد اكتشافها المُفاجئ على بعد أميال خارج بلدة "سوليهول" في المملكة المتحدة، وهو المكان الذي صُنعت فيه السيارة للمرَّة الأولى، أمضى خبراء "جاكوار لاند روڤر كلاسيك" أشهرًا من البحث في "أرشيف" الشركة للكشف عن تاريخ ملكيَّة السيارة وتأكيد منشأها.


السيارة، اليوم، في عهدة الفريق، الذي كان وراء نجاح برنامج Reborn لإعادة تأهيل سيارات "لاند روڤر سيريس 1". ويتمثَّل التحدِّي الأبرز أمام الفريق، في ترميم السيارة سالفة الذكر، وجعلها صالحةً للقيادة من جديد، خلال عام.


سيتبع فريق "جاكوار لاند روڤر كلاسيك" عمليَّات مُتخصِّصة لإعادة ترميم السيارة، وتزويدها بالكثير من الميزات التي انفردت بها سيارة "لاند روڤر" بطراز 1948، السيارة التي تم صنعها كنموذج أوَّلي قبل مرحلة الإنتاج. ويشمل ذلك ألواح الهيكل السميكة المصنوعة من الألمنيوم والقاعدة المجلفنة والغطاء الخلفي القابل للإزالة. وسيتم ُّالحفاظ على مظهر المُكوِّنات الأصليَّة للسيارة، بما في ذلك الطلاء الأخضر الفاتح، الذي استُخدم في سنة 1948.

شاركونا تعليقاتكم...

 

أضف تعليقا

X