لايف ستايل /سياحة وسفر

السياحة في فيينا: إجازة رومانسية في "البلدة القديمة"

الأزقَّة المتعرِّجة والساحات المُقنطرة وقصور المدينة الجذََّابة، كلُّها ترسم ملامح "البلدة القديمة" في "فيينا". (تصوير: بيتر ريغو)
في "فيينا"، لا تزال الشوارع المرصوفة بالحصى على حالها منذ قرون. (تصوير: بيتر ريغو)
في "فيينا"، يحلو الاستمتاع برحلة على متن قارب، على طول نهر الدانوب. (تصوير: بيتر ريغو)
الرحلة بواسطة عربة "فياكر" التي تجرّها الخيول، طريقة رومانسيَّة لاستكشاف جوانب "فيينا". (تصوير: بيتر ريغو)

في إطار السياحة في فيينا، تجذب "البلدة القديمة"، بأزقتها الملتوية وساحاتها المُقنطرة وقصورها الجذَّابة، الراغبين في قضاء إجازة رومانسية، فهي توفِّر نشاطات عدَّة للزوجين، كنزهة هادئة فيها، أو رحلة بواسطة عربة "فياكر" التي تجرُّها الخيول، أو بقارب في نهر الدانوب...

في الأنحاء الأقدم من العاصمة، وتحديدًا بالقرب من صرح "سانت ستيفن"، لا تزال الشوارع المرصوفة بالحصى على حالها منذ قرون، مع الإشارة إلى أنَّ الوجه الأكثر رومانسيةً من فيينا يظهر في الربيع، حين تُزهر أشجار كستناء الحصان في متنزَّه "براتر"، كما تتفتّح آلاف الورود في"فولكسغارتن"، وتُزهر الزنابق في "هيلدينبلاتز". وينبغي على مُحبِّي الطبيعة البكر، التوجُّه إلى ضواحي المدينة، حيث توفِّر الخضرة وزقزقة الطيور في غابة فيينا، أجواءً لطيفة. أمَّا الرحلة المائيَّة في نهر الدانوب القديم فهي تُمثِّل تجربة مثاليَّة، وخصوصًا في ضوء القمر، عندما يكون بدرًا.
وللرومانسيَّة مكان في الحفلات التي لا حصر لها في العاصمة، وتؤدَّى على مدار العام، وليس فقط في "موسم الكرنفال". وفي أماكن أخرى من فيينا، تشمل خيارات السياحة الرومانسية قضاء أمسية  في "فولكسغارتن تانزكافيه"، حيث رقص التانغو والتشا تشا والبوغي.  ومن جهة ثانية، تشمل معالم السياحة الأخرى  في المدينة: قصر "شونبرون" وعجلة "فيريس" العملاقة و"بيت الفراشات"...

إشارة إلى أنَّ فيينا هي وجهة مثاليَّة لتنظيم حفلات الزفاف.

__________________________________
لربح تذكرتين لدخول "معرض عروس دبي"، الذي يُنظَّم من 7 حتَّى 10 فبراير/ شباط اضغط هنا للمشاركة.

شاركونا تعليقاتكم...

 

أضف تعليقا

X