أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

«كرنفال دي فينيسيا».. غموض وإثارة وألعاب

اصطف آلاف السياح في الأزقة وعلى جسور مدينة البندقية الإيطالية؛ لمشاهدة انطلاق كرنفال الأقنعة السنوي الأشهر في العالم، والمعروف بـ«كرنفال دي فينيسيا»، في منطقة ريو دي كانيرجيو، الذي انطلق الأسبوع الفائت ويستمر لغاية 13 فبراير الجاري، وقد بدأ هذا العام مع استعراض مائي موسيقي، حيث افتتحت المدينة العائمة شوارعها وقنواتها لاستقبال الزوار والمشاركين، وموضوع الكرنفال هذا العام مستوحى من ألعاب السيرك، وصانع الأفلام الإيطالي الأسطوري فيديريكو فيليني، فتابع الحضور عرضًا جميلاً للمراكب التقليدية المضاءة، وعلى متنها بهلوانيون ومهرجون وحيوانات مختلفة، لتسليط الضوء على التفسيرات المختلفة للعب والتمثيل، منها التنكر وهو جوهر الكرنفال، وأشكال الترفيه المختلفة كفنون المسرح والفن والسيرك، وقال المدير الفني، ماركو ماكاباني، إن نسخة هذا العام هي «تحية إلى فن السيرك، والعروض القديمة التي كانت تقوم على تقنية عالية وحركات بهلوانية، والسحر».
جنون الكرنفال، الذي يجتذب سنويًا أكثر من ثلاثة ملايين زائر، ويستمر لمدة أسبوع من الفعاليات والاستعراضات والحفلات الموسيقية، بدأ للمرة الأولى عام 1162؛ احتفالاً بنصر عسكري، ويتميز الكرنفال بارتداء الأقنعة التي تعد سمته الأساسية؛ حيث يتم وضعها لإخفاء أي شكل من أشكال الاختلاف والتمييز بين فئات المجتمع، فيزيل الفوارق ويسهل التعارف، وسط جو تسوده الإثارة والغموض.
يذكر أن فيديريكو فيليني، الذي كان له تأثير كبير على السينما العالمية بشكل عام، ولد في مدينة ريميني، وتأثر منذ نعومة أظفاره بعروض السيرك وفناني المسرحيات الهزلية التي كانت تعرض في مدينته، وانعكس ذلك في معظم أعماله.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X