فن ومشاهير /أخبار المشاهير

ما حكاية الدوقة كيت ميدلتون مع وشم الحناء؟

الشابة الآسيوية ساجدة ترسم الوشم على رسغ الدوقة كيت ميدلتون
الأمير والدوقة كيت ميدلتون يتفقدان سير العمل في مركز الفنون
يحضران الإحتفالية
الوشم على رسغ الدوقة كيت ميدلتون

في زيارة إلى مدينة سندرلاند Sunderland شمال إنكلترا للاحتفال بتحويل إحدى محطات الإطفاء إلى مركز للفنون، خرجت الدوقة كيت ميدلتون Kate Middleton عن البروتوكول الملكي الذي لا يسمح برسم الوشم على الجسم وطلبت من مجموعة من الشابات الآسيويات من جمعية Young Asian Voices أن يرسمن وشماً بالحناء على رسغها.

وقد تبرعت الشابة ساجدة بيغوم (18 عاماً) لأداء المهمة واختارت تصميماً جميلاً لزهرة باللون البني الداكن لاقت استحسان الدوقة التي بدت سعيدة بوشمها، فيما كانت تستمع بإصغاء إلى الطريقة التي تعمل فيها مادة الحناء وكيفية إزالتها لاحقاً وما إذا كانت أمينة على صحة المرأة في فترة الحمل.



وقبل مغادرة المكان طلبت الدوقة مجموعة من الأكسسوارات الآسيوية (bindis) التي تستخدمها الفتيات لتزيين وسط الجبين وعلقت قائلة: "أريد أن احتفظ بها لابنتي شارلوت ".

تاتو الأميرة كيت 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وخلال الإحتفال أطلت الدوقة كيت ميدلتون التي تنتظر طفلها الثالث في شهر أبريل \نيسان , بثوب حمل أنيق من دار Seraphine ومعطف داكن اللون بأزرار ذهبية من دار Dolce & Gabbana ارتدت فوقه ثياب العمال أثناء تجولها مع زوجها الأمير وليام في مواقع البناء والعمل في المركز.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X