أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

وزارة الصحة اللبنانية تتكفل بـ"التوائم الستة"

التوائم الستة
لبنانية تلد 6 توائم
حاضنة للأطفال

قام وزير الصحة اللبناني غسان حاصباني بزيارة الى "مستشفى القديس جاورجيوس الجامعي – الروم"، لتفقد السيدة منى التي أنجبت التوائم الستة وأطفالها.

وقال الوزير خلال زيارته إن وزارة الصحة تعهدت تغطية التكاليف الإضافية المترتبة على التغذية التي ستؤمن للأطفال، كما ستتابع الوزارة حالتهم الصحية والطبية خلال فترة وجودهم في المستشفى لتوفير كل ما يحتاجون إليه من علاج وعناية ريثما ينمون ويصبحون قادرين على التخلي عن الحاضنات الزجاجية.

وأضاف: "من أجمل الأمور أن يستقبل الإنسان حياة جديدة، فكيف إذا كانوا ستة. إن سعادة العائلة واضحة وكذلك نحن أيضاً وخصوصاً أن الأطفال يبدون بصحة جيدة وينمون بشكل جيد، كما أن الأم بصحة جيدة أيضاً".

وشكر الوزير "مستشفى القديس جاورجيوس" على العناية التي يوفرونها لهذه العائلة، بمؤازرة وزارة الصحة والضمان الإجتماعي".

وهنأ الأهل "بسلامة الوالدة والأطفال"، متمنياً لهم "دوام الصحة الجيدة".

والد الطفل يتحدث

وبدوره نوه والد التوائم يوسف فضل الله بما لقيه من تجاوب سريع لدى الوزير حاصباني لتقديم الدعم الصحي الى العائلة، وقال: "حاصباني لم يتردد على الإطلاق في هذا المجال".

وأضاف: "ما حصل معنا ليس أمراً عادياً، بل هو ربما يحصل للمرة الأولى في لبنان، ومعنى ذلك أن الله ميزني وميز عائلتي، وبناءً على ذلك، أنا متأكد أن الله سيكون إلى جانبنا في تربية الأولاد".

ورأى أن تربيتهم لن تخلو من صعوبات في المستقبل، "ولكن علينا أن نعيش اللحظة والباقي يتم تدبيره في حينه".

أضف تعليقا

X