قصه الغلاف / العدد 1936

لطيفة التونسية: أحمد زكي اختار لي هذا اللقب و«أموت» بهند صبري ودرة!

بيروت | علي حلّال // تصوير | | ذبيان سعد

 لا تجيد فن الهروب من أي سؤال. تحرص الفنانة لطيفة التونسية على أن تكون مسالمة لكنها ليست دبلوماسية، أطلقت على ألبومها عنوان «فريش» لأن العالم العربي يستحق الفرح. ترفض أن تنضم إلى فريق أحد مدربي

"ذا فويس كيدز" وتعتبر أن والدتها أفضل مدرب لها. في هذا اللقاء تحدثنا لطيفة عن ألبومها الأخير كما تعترف أنها ليست نادمة لعدم تأسيس عائلة، وتناولت العلاقة التي تربطها بزملائها في الوسط الفني .

لنبدأ من كليب «فريش» والأغنية.. هل كنت متفائلة بهما؟

للمرة الأولى كنت أتعامل مع المخرج فادي حداد، ولكنني كنت معجبة بعمله جداً. واجتمعنا في لقاءات عدة عندما كان فادي مدير تصوير مع المخرج سعيد الماروق في أغنية «بنص الجو» وأبدع فيها وقتها. وأيضاً تعاملنا في أغنية «عشقانة» لزياد الرحباني فكان من الضروري أن أتعامل معه كمخرج. وبصراحة، أنا سعيدة جداً بالكليب والـ art direction كان جديداً وكذلك الستايلست، فشعرت أنا نفسي جديدة فيه وفادي أيضاً.

هل أنت دائمـــــاً «فريــش» في حياتك؟ أم تمرين بلحظات حزن وتعب؟

أحاول دائماً أن أكون fresh «فريش» ولكن لاشك أن كل شخص لديه لحظات حزن وإرهاق أو حنين لشيء ما أو شخص ما أو بلد ما. لذا، أسعى أن أكون «فريش».

دائماً تختارين العناوين اللافتة لألبوماتك، وبعضها يحمل عبارات غريبة في بعض الأحيان، لماذا؟

ليست غريبة كثيراً فقبل «فريش» كان هناك عناوين لافتة كـ «معلومات أكيدة» و«عادي» و«في كم يوم اللي فاتوا». وكل ما أسعى إليه هو أن أطلّ بفكرة جديدة، وأغنية «فريش» كانت صدفة. وكان من المفروض أن نسمي الألبوم «بحر الغرام». لكن، عندما قمنا بأغنية «فريش» قلت لهم إنه يجب أن تكون عنواناً لألبومي الجديد كون الناس بحاجة أن تكون «فريش» وبحاجة إلى أن تفرح ويكفي حزناً في عالمنا العربي.

ما زلت مصرّة على انتهاج سياسة إصدار ألبوم كل عامين، وها هو ألبومك يأتي بعد سنتين من «أحلى حاجة فيّ»؟

 

حسب كل عام، عندما أشعر بالأمان والأجواء تكون مناسبة أقوم بطرح ألبوم، والآن أعمل على ألبوم آخر من الممكن أن يكون في الأسواق في فصل الصيف.

أغنية «فريش» من تقصد بها لطيفة؟

أقصد بها لطيفة وكل شخص يسمعني لأنني أريد أن تكون كل الناس «فريش» وتبقى حتى لو هي «فريش» أن تقـــوم بـ «refresh». وتابعت: «قصدت بها تنظيف الأفكار السيئة التي من الممكن أن تتواجد في عقول البعض. ومن المفيد أن يقوم كل واحد فينا بـ «ريفريش» لحياته ولبسه ورياضته وتفكيره ولطريقة عيشه ولطعامه من وقت لآخر».

ألبومك الجديد يحتوي على عدد لا بأس به من الأغاني وليس بالعدد الكبير، هل لأنه من إنتاجك؟

أنا بعمري لم أطرح ألبوماً أقل من 10 أغنيات وهذه المرة وصل العدد إلى 13. وكل عملي هو من إنتاجي الخاص، ومن يوم ما بدأت الغناء أملك كل أغنياتي. فأنا أملك حقوق ما أغني من صوت وفيديو. وأنا الوحيدة في العالم العربي التي تملك ما تغنيه إلا ألبوم «ما تروحش بعيد» الذي يعود لـ محسن جابر وشركته.

 

لا أحب من يستغلني عاطفياً

هل «تطنش» (تتجاهل) لطيفة على بعض الكلام، وما الذي قصدته بالعلاقات السطحية؟

طبعاً «بطنش» كل شخص يشعرني أنه يأخذ من طاقتي الإيجابية ويعطيني negative energy (طاقة سلبية) فوراً مهمــــــا كانـت «معزته» (أهميته لـديّ). ولا أحب من يستغلني عاطفياً لأن هذا يؤثر على الشخص. وأنا مع من يقول إن العلاقات يجب أن تبقى سطحية. وتابعت «يا بخت» من يقدر أن يجعل كل علاقاته سطحية. «برافو» لأننا في زمن الاستغلال والأنانية.

من الصوت الرجالي الذي يشارك لطيفة في أغنية «أول مرة يا حبيبي»؟

ملحن الأغنية جورج مارديروسيان هو من شاركني الأغنية. والكلمات كانت للشاعر الراحل الياس ناصر.

هل تعتبرين نفسك أنت وسميرة سعيد تنشران الفرح في أغنياتكما؟

أنا أنشر الفرح دائماً في أغنياتي حتى الأستاذ (الممثل الراحل) أحمد زكي كان يقول لي إنه من المفروض أن يطلقوا عليك اسم «البهجة». وهناك فنانات كبيرات أشدن بهذا الأمر وقلن لي الكلام نفسه، وهذا يسعدني جداً.

لطيفة، رغم مجيئك إلى لبنان، لماذا لم نرك تشاركين في أي من مهرجاناته؟ أم أن عينك على مهرجان معيّن؟

أحب كثيراً أن أشارك في مهرجانات لبنان، وربنا يسهل الأمور لأكون موجودة مع جمهوري في فصل الصيف.

هناك من يطالبك بتصوير «طبعك عنيد» كون موسيقاها جديدة، هل ستقومين بهذا الأمر؟

«بصراحة نفسي أصورها». ومن الممكن أن أقوم بتصويرها في تونس.

 

أنت تبدين شخصية مسالمة، ما الذي يحصل معك أحياناً؟

أنا مسالمة أكثر مما يتخيل أي شخص، وليس لي عداوة مع أحد. لديّ فني، وأقدم أعمالاً جديدة كي أنال رضا الجمهور. ولا أحب المشاكل مع أي أحد.

ما هي المقولة التي تتبعها لطيفة في حياتها وتسير عليها؟

اعمل لدنياك كأنك تعيش أبداً واعمل للآخرة كأنك تموت غداً.

هناك من يتهمك أنت ونجوماً كباراً على الساحة الفنية، بلجوئكم إلى بعض البرامج لتحسين الصوت، كيف تردين على هذا الاتهام؟

ضحكت وقالت: «أنا أكثر الأشخاص الذين يغنــــون من دون أي برنــامج للصــوت. ولا أستخدم برنامج الـ«أوتوتيون» وأنا أكثر فنانة أغني «لايف» (مباشر) وصوتي لا يحتاج لأي برنامج «الحمد لله». وتابعت: «أنا من الأشخاص الذين يملكون 3 أوكتاف في أصواتهم ودرست الموسيقى وتخرجت من أكاديمية الفنون، ولديّ ماجستير في الموسيقى. لذلك، لا أحتاج لأي برنامج لأزيّن صوتي من خلاله، وطبعاً هناك أشخاص يقومون بهذا الأمر ومعروفون من هم!

 من الصوت الشاب وصوت الشابة اللذين يلفتانك في العالم العربي من الجيل الجديد؟

لا يوجد صوت معين لكن هناك أصوات «لذيذة» ولكنها مازالت لم تؤثر بي كثيراً، وليس هناك من يشدني بشكل «جامد» (قوي).

برأيك، هل ما زال عصركم مسيطراً على الساحة الفنية؟

طبعاً، مما لاشك فيه أن جيلي مسيطر بشكل كبير على الساحة الفنية، وأنت ذكرت سميرة سعيد وهناك أيضاً عمرو دياب وأنغام وأصالة وكلهم «آخر سيطرة».

ما الشيء الذي تكرهينه والذي لا يمكنك القيام به؟

الخيانة والكذب أكثر ما أكرهه في حياتي.

إذا أُتيح لك اختيار أغنية من أغانيك للرقص عليها، أي أغنية تختارين؟

في هذا الألبوم لديّ عدد من الأغنيات التي يمكنني أن أرقص عليها (ضاحكة) «بحر الغرام» و«تحلو الأيام»، وطبعاً هناك أغنيات قديمة أحبها جداً.

هل تندمين على عدم قيامك بتأسيس عائلة وأولاد؟

لا، لم أندم. بالعكس، أحمد الله على كل شيء والفن أخذ كل اهتماماتي ولا أستطيع أن يكون لديّ أولاد وعائلة، لأن هذا يحتم على الشخص تحمل مسؤولية تجاههم.

هل تشعرين بالوحدة أحياناً؟

طبعاً، أشعر بالوحدة مثلي مثل أي شخص. وصدقني، في بعض الأحيان، تشعر بالوحدة حتى لو كنت موجوداً بين 100 شخص، وهذا الأمر يحصل في حال لم تكن مرتاحاً مهما كان هناك أناس من حولك. ولكن في الحياة الخاصة نستغلها بالسفر والعمل وأصلاً لا وقت للوحدة الحمد لله.

/

 

لا أختار أحداً للـ«ديو»

في حال أردت غناء «ديو» مع شاب من الجيل الجديد، من تختارين؟

ليس هناك من شخص معين.

هل تتابعين «السوشيال ميديا»، أم هناك من يستلم هذا الأمر بدلاً منك؟

طبعاً أتابع «السوشيال ميديا» بنفسي. وهناك «أدمن» يساعدني لأنني لا يمكنني أن أقوم بكل شيء وحدي. ولكن أستمتع عندما أكون «لايف» مع «الفانز» الخاص بي.

هل يمكن للفنان الحالي أن يعيش دون «السوشيال ميديا»؟

لا، ولكن يجب أن يكـون هنـــــــاك حدود ولا تصل إلى مرحلة المبالغة.

من يلفتك من الممثلات الحاليات على الساحة العربية؟

معجبة بتمثيل نادين نسيب نجيم وأحبها هي شخصياً ويشدني تمثيلها. كما أحب منة شلبي وهناك دينا الشربيني وأموت في تمثيل هند صبري ودرة.

هل سنراك في أعمال تمثيلية جديدة، أخبرينا تفاصيلها؟

لن أقول لك التفاصيل، ولكن ستفاجأ بخبر قريب جداً بإذن الله بالنسبة للتمثيل. ولن أضيف أي شيء آخر.

من تنــافس لطيفة على الســـاحة العربيـــة؟ أم تجدين نفسـك لا تشبهين أحداً؟

أعتقد أنني لا أشبه أحداً. وهناك فنانات كثر ناجحات. إلا أن الشكل الذي أقدمه خاص بي، ولا أظن أنه يشبه أي أحد.

هل أخطأت لطيفة بحق أحد مؤخراً وهل تعتذر له عبر «سيدتي»؟

أنا لا أخطىء ولكن جلّ من لايخطىء كما يقال. أنا أحسب كثيراً خطواتي وكلامي ومستحيل أن أخطىء بحق أي أحد.

 

أحضر لبرنامج جديد

هل حصلت على أجرك من مسلسل «كلمة سر» أم بعد؟

لغاية الآن، لم أحصل على أي مقابل وأنا حزينة على المنتج لأنه لم يأخذ أمواله من قناة «الحياة». وآمل عندما يستعيد حقوقه أن يدفع لي المال.

هناك من انتقد ألبوم السيدة فيروز الأخير، ما رأيك به؟ هل سمعته؟

لا نقاش عن فيروز ومهما قالت أنا أحبها. هذه فيروز وعلى الناس أن تقبلها كما هي. وطبعاً سمعته وأحببته.

هل ما زالت شروطك صعبة للموافقة على تقديم البرامج؟

لا شروط صعبة وهناك برنامج أجهزه لقناة DMC وسترونه قريباً على الشاشة ولن أكشف أي تفاصيل عنه.

هل تابعت لطيفة «ذا فويس كيدز» ومن يلفتها من أصوات الصغار؟

لقد تفاجأت بحلاوة الأطفال في «ذا فويس كيدز» ولم أشاهده كثيراً وتابعت حلقة أو حلقتين. وهناك أصوات «مرعبة» وأكثر من رائعة.

 لنتخيّل معاً لو كنت طفلة، أي مدرّب تختارين للانضمام إلى فريقه؟

(تضحك) أختار أمي. ولا أختار أي واحد منهم فأنا درست الموسيقى والفوكاليز وبإمكاني أن أدرب. وأحسن من دربني في الحياة هي أمي.

ما رأيك بعودة أحلام إلى «ذا فويس»؟

أحلام حبيبتي وأحبها جداً وعودتها كانت مكسباً لـ «ذا فويس» فهي تعبت في تصوير الحلقات وهي لها وجودها وبصمتها في عالم الفن.

هل من حب في حياة لطيفة؟

الحب يحضر ويغيب (تضحك) والحب في الأغاني أصدق من الحب في الحياة. وتابعت: «هذا سكوب ويصلح لأن يكون عنواناً للمقابلة. الحب في الأغاني سام ونقي وصادق والحب في الحياة مليء بالكذب والأنانية».

أغنية «3 دقات» ضاربة بشدّة وطغت على ما عداها من أغنيــات، ما رأيك بها وبيسرا وأبو؟

أغنية حلوة جداً كلاماً ولحناً وأداء يسرا وأبو حلو و«ستايل» جديد والأغنية جميلة وتستحق كل هذا النجاح .

يومياتي

 

ماذا تفعل لطيفة في يومياتها عندما تستيقظ؟

أول ما أستيقظ أتناول فطوري. وبعدها، أمسك هاتفي وأقــرأ ما وصلني من رسائل. ثم أقوم بممارسة الرياضة كي أبدأ يومي بشكل صحيح .

 

 

صداقاتي في الوسط الفني

بمن تربطك صداقة في الوسط الفني؟

تقريباً كلنا أصدقاء. ولكن أحب أنغام جداً وهند صبري ودرة وسميرة سعيد وأصالة ويسرا ونحن لا نتقابل كل يوم ولكن دائماً على اتصال .

     شاهدوا فيديو اللقاء مع

الفنانة لطيفة التونسية على

مقالات متعلقة بالفنانة لطيفة التونسية

X