صحة ورشاقة /رشاقة ورجيم

رجيم برات فعال في حرق الدهون

"رجيم" برات يساعد في حرق الدهون، والتخلّص من عوارض الإسهال الحادة
من المفضل اتباع "رجيم" برات للذين يعانون من مشكلات في الجهاز الهضمي لمدة ثلاثة أيام فقط
"رجيم" برات يتطلّب شرب كمية كبيرة من السوائل، وهو ما يحتاجه الأشخاص الذين يعانون من الاسهال
من الواجب تجنب تناول الحليب ومنتجات الألبان، لمتتبعي "رجيم" برات
الموز يسهّل الهضم كما أنه غني بالبوتاسيوم، الذي يُستنفذ عند التقيؤ والإسهال
الخبز الأسمر يعدّ عادةً صحيًّا أكثر عن الخبز الأبيض
صلصلة التفاح تحتوي على ألياف قليلة مما سيساعد في جعل البراز أكثر تماسكًا

"رجيم" برات يساعد في حرق الدهون، والتخلّص من عوارض الإسهال الحادة. وغالبًا ما يُنصح باتّباع "رجيم" برات، للذين يعانون مشكلات في الجهاز الهضمي، كعسر الهضم أو الإسهال؛ لاحتوائه على أطعمة منخفضة الألياف الطبيعية. كما أنّ "رجيم" برات مفيد للسيدات اللواتي يعانين مرض القيء الصباحي خلال الحمل، فهو يضمن لهنّ راحة المعدة.

"رجيم" برات وقائمة الطعام المسموح بها:

"رجيم" برات، يعتمد على تناول الموز وصلصة التفاح، والأرز، والتوست. إضافة إلى تناول الأطعمة الخفيفة على المعدة. وتعتبر هذه الأطعمة أيضًا أطعمة ملزمة، ما يعني أنها منخفضة الألياف.

 


فوائد "رجيم" برات:
الموز يسهّل الهضم، كما أنه غني بالبوتاسيوم، الذي يُستنفد عند التقيؤ والإسهال. الموز أيضًا غني بالنشاء المقاوم للأميليز، الذي أُثبت أنه ينهي الإسهال سريعًا.
الأرز يحسّن عملية استعادة الماء في الجسم ويحدّ من مشكلة الإسهال.
صلصلة التفاح تحتوي على ألياف قليلة، ما سيساعد في جعل البراز أكثر تماسكًا. الفواكه النيئة صعبة في الهضم، لهذا يُستحسن تناول صلصة التفاح بدلًا من حبة من التفاح كاملة أو مقطعة.
الخبز هو طعام آخر سهل الهضم وقليل الألياف. ولزيادة القيمة الغذائية، يمكن إضافة بعض المربى على الخبز. يُستحسن تجنّب الزبدة وزبدة الفول السوداني، لأنّ نسبة الدهون فيها عالية، ويؤثّر سلبًا على عملية الهضم.
بينما يعدّ الخبز الأسمر عادةً صحيًّا أكثر من الخبز الأبيض، فإنّ هذا الأمر لن يكون مهمًّا في هذا الوضع. الألياف الكثيرة الموجودة في منتجات الحبوب الكاملة قد تسبب اضطراب المعدة.

 



ويمكن إضافة بعض الأطعمة الأخرى إلى الرجيم المذكور، وتشمل: البسكويت المملّح، و حبوب الإفطار المطبوخة، مثل دقيق الشوفان أو كريمة القمح، والشاي، وعصير التفاح، والبطاطس المسلوقة.

أما الأطعمة التي يجب تجنّبها أثناء اتّباع "رجيم" برات فهي: الحليب ومنتجات الألبان، والأطعمة المقلية أو الحارة، والغنية بالدهون، والبروتينات، كشرائح اللحم، وسمك السلمون، والسردين. والخضروات النيئة، بما في ذلك سلطة الخضروات، والجزر، والقرنبيط، والبروكولي. والفواكه، مثل الأناناس والبرتقال والليمون الهندي "جريب فروت" والطماطم،
والمشروبات الساخنة أو الباردة جدًّا كالمشروبات الغنية بـ الكافيين.

شرب السوائل خلال "رجيم" برات:
من ناحية أخرى فإن "رجيم" برات يتطلّب شرب كمية كبيرة من السوائل، وهو ما يحتاجه الأشخاص الذين يعانون الإسهال؛ فالسوائل تساعد فى منع الجفاف. لذا، يُنصح بشرب كميات كبيرة من المياه النقية، مع تجنّب شرب المشروبات التى تحتوى على الكافيين والحليب.

 



"رجيم" برات قصير الأجل :
قد يوصى باتّباع "رجيم" برات للذين يعانون مشكلات في الجهاز الهضمي، لمدة ثلاثة أيام؛ كونه يحتوي على القليل من البروتين والطاقة، والكالسيوم والفيتامينات والدهون والحديد.

 

رجيم دشتي في ميزان الصحة والرشاقة

5 طرق لحرق الدهون في البطن

خسارة الوزن حسب مبادئ الرجيم الصحي

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X