أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أم وأربعة أبناء بين ضحايا أكبر عملية قتل في أستراليا

الأم وأولادها الأربعة
العائلة
الأم وأبناءها
الشرطة في الموقع
الشرطة في المنزل

هزت جريمة قتل جماعية راح ضحيتها سبعة من عائلة واحدة المجتمع الأسترالي بأكمله؛ حيث تصدر هذا الحدث جميع وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي حتى الآن.

جريمة قتل بشعة تهز بريطانيا بطلها يمني وضحاياها زوجته ...


وقالت الشرطة المحلية في بيان تلفزيوني بثته كل وسائل الإعلام الأسترالي، أنها وجدت ثلاثة أجيال من عائلة واحدة تتكون من جدين وأم وأربعة أبناء قتلى؛ نتيجة إصابتهم بطلقات نارية متعددة في مزرعتهم بقرية "أوسمنجيتون" التابعة لمدينة "مارجريت ريفر" الأسترالية يوم الجمعة الماضية.

لصوص أغبياء خطّطوا لسرقة مدرسة فتورطوا في جريمة قتل


وأكدت الشرطة أنها وجدت سلاحين ناريين خارج المنزل الذي شهد الواقعة، وأنها لا تستطيع توجيه أي اتهام لأي شخص؛ حتى تكمل تحقيقاتها حول هذه الجريمة المروعة؛ لكنها لا تستبعد وجود شبهة عملية انتحار جماعي.

وأشارت صحيفة "التليغراف" البريطانية إلى أن هذه الحادثة مثلت هزة عنيفة للمجتمع الأسترالي بشكل كبير؛ حيث تعتبر أكبر حادثة قتل جماعي في تاريخ أستراليا منذ أكثر من 22 عاماً.

جرائم قتل ارتكبتها أمهات حول العالم.. تلك قصصها


وتجدر الإشارة إلى أن القانون الأسترالي يضع اشتراطات حازمة لاقتناء الأسلحة النارية، ولكنه يمنع تسهيلات عديدة لأصحاب المزارع والضيع في المناطق الريفية والنائية؛ لوجود حيوانات مفترسة وخطيرة في تلك الأنحاء.

ومن المتوقع أن تصعد هذه الحادثة الدعاوى المضادة لاقتناء الأسلحة في أستراليا، مثلما حدث في الولايات المتحدة الأمريكية؛ نتيجة تزايد حالات القتل في المدارس والأماكن العامة مؤخراً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X