صحة ورشاقة /الطب البديل

الشاي الأسود وبيكربونات الصودا لـ علاج رائحة القدمين... كيف؟

علاج رائحة العرق في القدمين

لكي لا تنبعث رائحة القدمين بعد المشي لعدة ساعات ولا سيما في الطقس الحار، كانت الجدات تعالج تلك المشكلة بتغطيس القدمين في حمام من الشاي الأسود.
تعرّفي في ما يلي إلى الوصفة:


تحتوي قوس القدم على أكبر عدد من الغدد العرقية ( حوالي 250 ألف غدة عرقية). فلا عجب في كونها تعرق كثيراً وهي مسجونة في الأحذية المغلقة. وعندما لا يتبخر العرق جيداً، تنمو البكتيريا التي تسبب انبعاث تلك الغازات كريهة الرائحة.
ومن شأن تغطيس القدمين في حمام من الشاي الأسود أن يقلل إنتاج تلك البكتيريا وذلك بفضل الخصائص القابضة لحمض التانيك. وهذه المادة تعمل على إغلاق مسامات الجلد، وبالتالي الحدّ من إنتاج الروائح الكريهة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


وصفة حمام القدمين بالشاي الأسود
• ضعي ليترًا من الماء الساخن في حوض أو وعاء كبير.
• أضيفي 5 أكياس من الشاي الأسود.
• اتركي المزيج ينقع لمدة 10 دقائق على الأقل ثمَّ ارفعي الأكياس من الوعاء.
• غطسي القدمين في الحوض أو الوعاء لمدة 30 دقيقة مرة واحدة في اليوم.
• جففي القدمين بلطف مع التأكيد على تنشيف الفراغات بين الأصابع.

 

 

 

 

 

 

 

 

 


حجر الشبة وبيكربونات الصودا لنظافة صحية مثالية
إحدى الطرق اليومية الجيدة للقضاء على الروائح الكريهة هي استخدام حجر الشبة وبيكربونات الصودا، فلا تترددي في غسل قدميك مرتين في اليوم في حالات التعرق المفرط.
رشي من ملعقتين إلى أربع ملاعق من مسحوق بيكربونات الصودا في داخل الأحذية، واتركيه يعمل طوال الليل ثم انفضيها في اليوم التالي قبل ارتدائها. تعمل البيكربونات على امتصاص الرطوبة وتحييد الروائح.
رطبي قطعة من حجر الشبة بالماء ومرريها تحت نعل القدمين. تعدّ هذه الطريقة الطبيعية مضادّة للتعرق أيضاً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X