أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الحليب ومشتقاته لا يتسببون في سمنة الأطفال

سمنة الأطفال
الحليب ومشتقاته لا يتسبب في سمنة الأطفال!

بعد كل تلك السنوات التي ساد فيها الاعتقاد بأنّ الحليب ومشتقاته يتسبب في زيادة الوزن لدى الكبار والأطفال خاصةً، جاءت دراسة لتنسف ذلك الاعتقاد؛ حيث أبانت أن الحليب ومشتقاته لا يتسبب في سمنة الأطفال.
وفي التفاصيل، فقد أظهرت نتائج دراسة حديثة أجراها باحثون من معهد «بول بوكوز» في فرنسا، أن الحليب ومشتقاته، مثل «الجبن والزبادي» وغيرهما؛ لا يلعب دورًا في إصابة الأطفال بالسمنة في مرحلة الطفولة.
وأوضحت الدراسة، أن الآباء عادة ما يخافون من تسبب الحليب ومشتقاته في إصابة أطفالهم الصغار بالسمنة لاعتقادهم أن تلك الأغذية تزيد الوزن.
وللتحقق من جدوى تلك المخاوف، فقد أجرى الباحثون مراجعة شملت 95 دراسة أُجريت على مدى السنوات الـ27 الماضية، ابتداءً من 1990 حتى 2017، وشملت 203 آلاف و269 طفلاً.
ووجد الباحثون، أنه لا أساس علمي لدعم النظرية القائلة إن الحليب ومنتجات الألبان تشجع زيادة الوزن أو زيادة الشهية لدى الأطفال، بحسب وكالات.
وقال الدكتور أنستيس دوجكاس، الذي قاد الدراسة، إن تلك النتائج تنطبق على أنواع مختلفة من الحليب ومنتجات الألبان على اختلاف الفئات العمرية.
وأضاف: أن نتائج الدراسة يجب أن تخفف من أي مخاوف قد تظهر لدى الوالدين حول الحد من استهلاك أطفالهم من الحليب ومنتجات الألبان لأسباب تتعلق بالسمنة.
تجدر الإشارة إلى أن الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال تنصح بشرب كوبين إلى ثلاثة أكواب من الحليب قليل الدسم يوميًّا للأطفال فوق سن الثانية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X