أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

إنجلترا تحطم رقماً قياسياً صمد 52 عاماً في كأس العالم

من فرص المباراة
صمد التونسيون حتى النهاية.. ولكن!
تونس وإنجلترا وجهاً لوجه
من المباراة
حفلت المباراة بفرص مثيرة

جنون مونديال كأس العالم في روسيا 2018، يتعدى هوس المشجعين واللاعبين والمواجهات النارية التي تحدث، حتى يصل إلى لغة الأرقام القياسية، الي يتم تحطيم بعضها الصامد منذ عقود، وبناء أرقام قياسية جديدة تنتظر من لديه الشجاعة حتى يتجرأ على كسرها وصنع أخرى أكثر صعوبة، وآخر هذه الأرقام التي نتحدث عنها، كان قد تمكن منتخب "الأسود الثلاثة" الإنجليزي من التفوق عليها.

وخلال مباراة الإنجليز مع المنتخب التونسي في دور المجموعات، تمكن أبناء المدرب "غاريث ساوثغيت"، من كسر رقم قياسي ظل صامداً طوال 52 عاماً، وبالتحديد منذ العام 1966، حيث تمكن لاعبو منتخب "الأسود الثلاثة"، من تسديد 6 تسديدات على مرمى منتخب "نسور قرطاج" التونسي" خلال الشوط الأول فقط من المباراة، وهذا الرقم لم يستطع أي منتخب كسره طوال هذه المدة، بعد المباراة التي جمعت المنتخب الإنجليزي مع منتخب البرتغال خلال مباراتهم أمام البرتغال في البطولة الثامنة من تاريخ كأس العالم والتي أقيمت في المملكة المتحدة خلال العام 1966، وعلى الرغم من أنهم تمكنوا من تسديد 6 تسديدات على مرمى التونسيين في الشوط الأول فقط، ليكونوا أكثر المنتخبات المشاركة في مونديال 2018 في روسيا إلى الآن تسديداً على المرمى في شوط واحد، إلا أنهم لم يتمكنوا من تسجيل سوى هدف وحيد فقط عن طريق كابتن المنتخب ونجم فريق "توتنهام هوتسبير" الهداف "هاري كين".

ومن الجدير بالذكر، أن مواجهة المنتخبين التونسي والإنجليزي، انتهت بفوز "الأسود الثلاثة" في الثواني الأخيرة من المباراة، بعد أن خيم التعادل الإيجابي بهدف لكل منهما على المباراة حتى الدقيقة الـ91 من الوقت الإضافي، حيث كان قد سجل "هاري كين" هدف المنتخب الإنجليزي الأول في الدقيقة الـ 11 من عمر الشوط الأول للمباراة، بينما سجل "عادل فيرجاني ساسي" هدف التعادل والوحيد للمنتخب التونسي، عن طريق ركلة جزاء ي الدقيقة 35، ليعود "كين" ويضع فريقه بالمقدمة قبيل نهاية اللقاء برأسية خاطفة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X